مجلة فوربس: 4 أغنياء عرب يفقدون مقاعدهم في قائمة أثرياء الشرق الأوسط لعام 2019 – صحيفة المرصد الليبية

الولايات المتحدة – كشفت مجلة “فوربس” أن 4 مليارديرات عرب فقدوا مقاعدهم في قائمة أثرياء الشرق الأوسط لعام 2019 بعد أن تآكلت ثرواتهم تحت حاجز المليار دولار.

وقالت المجلة إن الأثرياء الأربعة هم سعد الحريري، وبسام الغانم، وفوزي الخرافي، ومهند الخرافي.

وأضافت أنه ورغم أن القائمة شملت نحو 2153 مليارديرا إلا أنه كان جليا أن عام 2019 عام صعب حتى على أغنى الشخصيات على وجه الأرض، بسبب صعوبة المناخ الاقتصادي بشكل عام وضعف أسواق المال العالمية، وقد أدى ذلك إلى تراجع عدد المليارديرات وانكماش إجمالي ثرواتهم.

وأشارت إلى أن الأمر لم يختلف كثيرا بالنسبة لأثرياء الشرق الأوسط، الذين تأثروا أيضا من وضع الاقتصاد العالمي، لتتقلص إجمالي ثرواتهم بنحو 5% وتصل إلى 191.3 مليار دولار، مقارنة بـ 201.4 مليار دولار في عام 2018، مشيرة إلى أن 7 مليارديرات فقط تمكنوا من الإضافة لثرواتهم.

وأفادت بأنه وفي الوقت الذي احتفظ فيه جيف بيزوس مؤسس شركة أمازون بلقب أغنى شخص على وجه الأرض للعام الثاني على التوالي بصافي ثروة قياسي بلغ 131 مليار دولار، جاء الملياردير المكسيكي كارلوس سليم الحلو ذو الأصول اللبنانية في المرتبة الأولى على صعيد منطقة الشرق الأوسط، بثروة تقدر بحوالي 64 مليار دولار، مقارنة بنحو 67.1 مليار دولار في العام 2018، وهو يسيطر على شركة (America Movil) التي تعد أكبر شركة اتصالات للهواتف النقالة في أمريكا اللاتينية.

وحل أغنى رجل في البرازيل وأغنى مصرفي بالعالم جوزيف صفرا والذي ينحدر من عائلة مصرفية سورية، ثانيا، ويعد الرابح الأكبر بين أثرياء الشرق الأوسط خلال العام الماضي، حيث أضاف لثروته 1.7 مليار دولار لتصل إلى 25.2 مليار دولار.

إلى ذلك، تتضمن قائمة مليارديرات الشرق الأوسط لهذا العام وافدا جديدا وهو الملياردير غسان عبود الذي يرأس مجلس إدارة مجموعة غسان عبود، وتبلغ ثروته 1.75 مليار دولار، ولدى المجموعة استثمارات في قطاعات متنوعة تتضمن تجارة السيارات، والضيافة والتجزئة والعقارات والإعلام.

هذا ومع عدم إدراج فوربس للأثرياء السعوديين في قائمتها للعام الثاني على التوالي، احتفظ الملياردير المصري ناصف ساويرس بصدارة قائمة الأثرياء في العالم العربي بثروة تقدر بحوالي 6.4 مليار دولار، مقارنة بنحو 6.6 مليار دولار العام الماضي.

ويقيم في منطقة الشرق الأوسط، وتحديدا في دولة الإمارات، 8 مليارديرات هنود بثروات إجمالية بلغت قيمتها 22.9 مليار دولار، في مقابل 24.3 مليار دولار خلال العام 2018، يأتي في صدارتهم عملاق تجارة التجزئة يوسف علي بثروة بلغت 4.7 مليار دولار، في مقابل 5 مليارات دولار بالعام الماضي.

وجمع أثرياء الشرق الأوسط ثرواتهم عبر الاستثمار في عدد كبير من القطاعات، في صدارتها قطاع الاستثمارات المتنوعة، يليه الاتصالات ثم البنوك.

 

المصدر: مجلة “فوربس”