روسيا: ما يحدث في ليبيا هو نتيجة لسياسات الغرب الذي دمر البلاد عام 2011 – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد  المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا على دعم بلاده للمصالحة والوحدة الوطنية في ليبيا،لافتاً إلى أن القائد العام للقوات المسلحة خليفة حفتر حفتر لاعب مهم للغاية بالإضافة إلى وجود  أطرافاً أخرى تلعب أدواراً مهمة.

نيبينزيا لفت في تصريحات خاصة لصحيفة “السرق الأوسط”اللندنية اليوم الخميس  إلى أن بلاده لا تقف مع طرف محدد في ليبيا،معرباً عن أمله في ألا تؤدي التطورات الأخيرة إلى العنف وأن تحل بصورة سلمية من خلال الحوار السياسي.

وأضاف :”لم يتبق كثير من الشروخ بيننا وبين الدول الغربية على ليبيا وهناك كثير من عدم اليقين وعدم فهم كيفية إعادة توحيد البلاد التي تحطمت كآنية من زجاج والآن علينا استعادة كل تلك القطع الصغيرة التي كانت مبعثرة”.

وأشار المندوب الروسي إلى أن لا يوجد تناقضات لدى روسيا مع زملائها في مجلس الأمن فيما يتعلق بالوضع في ليبيا ، مؤكداً أن ما يحصل في ليبيا كان نتيجة للسياسات التي اعتمدتها الدول الغربية عام 2011 عندما قصفوا البلد وجعلوه يتدمر.