قطر: يجب إجبار حفتر على الانسحاب من المناطق التى احتلها جنوب طرابلس - صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – اتهم وزير الخارجية القطري محمد آل ثاني، القائد العام للقوات المسلحة المشير حفتر ، بعرقلة الجهود الدولية لتحقيق الحوار الليبي الوطني حسب زعمه.

الوزير القطري أضاف في تغريدة عبر حسابه الشخصي على “تويتر” بأن تصرفات من وصفهم بـ” المليشيات العسكرية بقيادة حفتر” (القوات المسلحة الليبية) تعرقل في المقام الأول الجهود الدولية لتحقيق الحوار .

وأضاف: “يجب أن تعي الأيادي العابثة خطورة هذا التصعيد العسكري وأن تضع مصلحة الشعب الليبي فوق كل اعتبار”.

وفي تصريح له لصحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية دعا الوزير القطري إلى فرض حظر فعال للتسليح على القوات المسلحة الليبية ، مطالباً بانسحاب الاخيرة من المناطق التي قال بأنها “احتلها” مؤخراً في اشارة منه لسيطرة القوات المسلحة على عدة منلاطق جنوب طرابلس.

يذكر أن العاصمة الليبية طرابلس تشهد اشتباكات ومعارك منذ الرابع من أبريل، وذلك بعد أن أطلق الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر عملية عسكرية تهدف إلى دخول المدينة.

يشار إلى أن مناطق جنوب وجنوب غرب طرابلس تشهد معارك عنيفة بين قوات الرئاسي المدعومة من عدد من المقاتلين المطلوبين محلياً ودولياً والقوات المسلحة حيث استطاعت الاخيرة السيطرة على عدة مناطق وتأمينها ولايزال التقدم نحو وسط العاصمة مستمراً بخطوات بطيئة للحفاظ على سلامة المدنيين بحسب مصدر عسكري.