سيالة يطالب مجلس الأمن بقرار في جلسة اليوم ضد ” القصف والإعتداء الغاشم “ – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أرسل وزير الخارجية بحكومة الوفاق رسالة إلى رئيس مجلس الأمن ”  كريسوف هيوسغن ” حول الأحداث الجارية بالعاصمة طرابلس وذلك إستباقاً للجلسة المزمع عقدها حول ليبيا بعد ساعات وبعد وقت قصير من القصف الصاروخي الذي تعرضت له العاصمة  .

وقال سيالة في صورة من رسالته التي تلقت المرصد نسخة منها : ” تتابع السيد الرئيس الاحداث المؤسفة التي تشهدها العاصمة الليبية طرابلس، وهذا ما كنا قد حذرنا منه منذ بداية العدوان الغاشم على هذه المدينة ” .

وأضاف : ” لقد شهدت طرابلس هذه الليلة هجمات صاروخية مكثفة وبصورة عشوائية على عددا من احياء المدنية نتج عنها وقوع ضحايا من المدنيين، ونؤكد أن استمرار هذا الوضع ينذر بوقوع المزيد من الخسائر في الأرواح والممتلكات وتضرر البنى التحتية، ونزوح وتشريد العديد من المواطنين في ظل ظروف صعبة وقاسية ” .

وأعرب سيالة في رسالته عن إستغرابه من ” الصمت المطبق  من مجلس الأمن تجاه هذه الانتهاكات التي قال بأن سكان مدينة طرابلس يتعرضون لها مطالباً المجلس بتحمل مسؤولياته بإصدار قرار عاجل يدين هذه الأعمال الإجرامية “.

كما طالب وزير خارجية الوفاق مجلس الأمن بإصدار قرار ينص على الوقف الفوري للقتال والأعمال العدائية، وعودة ما وصفها بـ ” القوات المهاجمة ”  إلى مقراتها السابقة، والدعوة إلى الالتزام بالقانون الإنساني الدولي، والقانون الدولي لحقوق الانسان ، وفقاً لنص الرسالة .

المرصد – متابعات