جثة جندي عراقي مفقود منذ 37 عاما تعيدها السيول من إيران الى ذويه (صور ) – صحيفة المرصد الليبية

العراق – أعلنت السلطات العراقية، العثور على رفات جندي فقد خلال الحرب مع إيران في ثمانينات القرن الماضي، وجرفته سيول قوية ليستقر قرب بلدة المشرح في محافظة ميسان جنوبي العراق.

وأوضح مسؤول محلي في محافظة ميسان، أن رفات الجندي العراقي عبد الأمير حاج جبار الجادري، عاد للعراق مع السيول، وجرى التعرف عليه من قرص معدني بقلادة معلقة في الرقبة تحمل اسمه، كما عثر على مقتنيات له من قطع نقود وساعة يدوية”.

وفقد الجادري عام 1982 خلال اجتياح القوات العراقية مدنا إيرانية حدودية، ردا على قصف الجيش الإيراني لمدينة البصرة جنوبي العراق.

ونقلت وسائل إعلام عراقية عن رئيس المجلس المحلي لناحية الفجر في المحافظة، زهير كامل، قوله، إن “أهالي ناحية الفجر تسلموا رفات المقاتل في الجيش العراقي عبد الأمير حاج جبار الجادري الذي فقد في عام 1982 أثناء الحرب الإيرانية العراقية، أي قبل 37 عاما”.

Посмотреть изображение в ТвиттереПосмотреть изображение в Твиттере

بعد وفاتة لمدة 37 عاما السيول تجرف رفاة الجندي الشهيد العراقي عبد الجبار امير حاج الجادري حيث كان مفقودا لمدة 37 عاما ايام الحرب العراقية الايرانية رفاة المفقود جائت بها السيول الايرانية القادمه الى البلاد في منطقة المشرح في العمارة أهالي قضاء الفجر في ذي قار يشيعون جثمان الشهيد

ولفت المسؤول المحلي، إلى أن السيول الإيرانية القادمة إلى البلاد حملت رفاته إلى منطقة المشرح في المحافظة الجنوبية المحاذية للحدود مع إيران.

من جهته، أكد نجل الجندي المفقود، أن “والدته بقيت طوال تلك السنين تنتظر عودة زوجها”.

وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي صورا ذكرت أنها خاصة لتشييع الجادري إلى مثواه الأخير.

جثة جندي عراقي مفقود منذ 37 عاما تعيدها السيول من إيران
صور لتشييع الجندي العراقي
جثة جندي عراقي مفقود منذ 37 عاما تعيدها السيول من إيران
صور تشييع الجندي العراقي المفقود منذ 37 عاما

المصدر: وكالات