مريم المهدي: تكشف حقيقة لقائها مع دحلان وتلقيها أموالا إماراتية – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

السودان – نفت مريم الصادق المهدي، القيادية في قوى الحرية والتغيير في السودان، الأنباء التي تحدثت عن لقائها مع محمد دحلان، وتلقيها أموالا من دولة الإمارات، واعتبرت ذلك “محض افتراء”.

وقالت مريم: نحن نمثل امتدادا لكيـانٍ عُرف بعفة اليد واللسان، وليس لدينا ما نخفيه عن شعبنا”.

وأكدت أن ثقة الشعب واحترامه، هما “رأسمالنا ومعيننا الـذي لا ينضب، وعزاؤنا في كل ما يصيبنا من حيف وعدوان”.

وشددت مريم الصادق المهدي، التي تشغل منصب نائبة رئيس حزب الأمة القومي، على أن الشعب السوداني يستطيع تمييز الفبركة عن الحقيقة.

وقالت، إن الشعب “أعطانا في كل الانتخابات الديمقراطية الحقيقية، ثقته التي نعتز بها، ولن نفرط فيها، ونظل نقدم ما ملكت يدنا من أجل رفعته ورفاه أهله”.

وأكدت مريم الصادق، أنها لن تدخر جهدا مع زملائها في قوى الحرية والتغيير، “للوصول بسفينة الوطن إلى بر السلام والحرية والديمقراطية والعدالة”.

وأشارت إلى أن، أكبر التحديات التي تواجه السودان بعد خـلاص الوطن من النظام السابق، “تتمثل في عملية البناء الوطني على أسسٍ جديدة، وتطبيق تحولاتٍ جذرية على بنية مؤسسات الدولة، لكي تتمكن من أداء وظائفها الأمنية، والاقتصادية، والاجتماعية، والسياسية بكفاءة تستند إلى الرضا الشعبي، والتعاون الإقليمي والدولي”.

 

المصدر: sudafax.com

Share and Enjoy !

0Shares
0 0