44 نائب يعلنون موقفهم الرافض للإتفاق السياسي ويطالبون البرلمان بالإنسحاب منه – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أعلن عدد من أعضاء مجلس النواب موقفهم النهائي من الإتفاق السايسي الذي وقع عليه في مدينة الصخيرات بالمغرب ومن كل ما نجم عنه من أجسام سياسية.

الموقعين على البيان أعربوا في البيان الذي تلقت المرصد نسخة منه عن رفضهم لإتفاق الصخيرات وكل ما نجم عنه من أجسام وهياكل، مطالبين مجلس النواب بإتخاذ موقف رسمي بإعلان الإنسحاب من هذا الإتفاق.

وأشار عدد من النواب إلى أنه على البرلمان دعم خيارهم الوطني في المضي قدماً خلف القوات المسلحة لحسم المعركة ضد الإرهاب من أجل تمهيد الظروف لوضع أسس الدولة المدنية التي يطمح لها الشعب.

وجاء في نص البيان:”على الرغم من صمود مجلس النواب إزاء الضغوطات التي مورست عليه لمنح المجلس الرئاسي وحكومته الثقة والشرعية، فإن المجلس ظل قادراً على البقاء بدعم المجتمع الدولي واعترافه بحكومته غير الشرعية ثم تمكن من خلال تواطؤ الصديق الكبير محافظ ليبيا المركزي من وضع يده على مقدرات البلاد المالية التي أخذ يهدرها لدعم الجماعات المسلحة الخارجة عن سلطة الدولة”.

النواب أكدوا على متابعتهم منذ مرحلة مبكرة فشل وتقاعس المجلس الرئاسي الذي نجم عن اتفاق الصخيرات عن تطبيق ما نص عليه الاتفاق من تدابير أمنية ما أدى إلى قبول المجلس ورئيسه فائز السراج الخضوع لسلطة الميليشيات التي كانت تهيمن على مقاليد الأمور لا سيما في العاصمة طرابلس.