اللواء مادي: أسلحة تركيا لن تغير شيئاً على الأرض ومعركة طرابلس مستمرة حتى النهاية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال آمر المنطقة الغربية التابعة للجيش اللواء إدريس مادي إن وصول أسلحة تركيا للميليشيات لن تغير شيئاً على الأرض ، مشيراً إلى أن معركة طرابلس معركة مصير وهي قائمة إلى النهاية.

اللواء مادي أوضح في تصريحات خاصة لموقع “العين الإخبارية” أمس الأحد أن إرسال تركيا شحنات أسلحة ودعم للمليشيات هو أمر متوقع وطبيعي.

وشدد قائد المنطقة الغربية على أن قطر وتركيا هما مصدر تمويل ودعم الميليشيات والمجموعات الإرهابية في ليبيا ، مؤكداً أن الميليشيات ستستخدم كل ما تقدمه لها قطر وتركيا.

وأضاف :” أن هذا لا يخيفنا حتى ولو أرسلوا جنودهما للقتال إلى جانب تلك الميليشيات “.

وأفاد اللواء مادي :” لم نكن نتوقع أن تكون المعركة سهلة أو قصيرة المدة، توقعنا أن تكون المعركة شرسة، وهدفنا القضاء على الميليشيات مهما كلف الأمر ومهما كان الثمن”.

قائد المنطقة الغربية إختتم حديثه بالقول :” المخرج الوحيد للأزمة الليبية هو القضاء على المليشيات والعصابات التي تسيطر على طرابلس وإلا سنستمر في هذه الدوامة لسنوات وسنظل تحت رحمة العصابات “.