العراق.. (أوبك+) حريص على تحقيق التوازن في أسواق النفط العالمية – صحيفة المرصد الليبية

العراق – أكد وزير النفط العراقي ثامر عباس الغضبان، الثلاثاء، حرص تحالف (أوبك+) على “تحقيق التوازن المطلوب في أسواق النفط العالمية”.

ويضم ( أوبك+) الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، ومنتجين مستقلين بقيادة روسيا.

وبدأ التحالف خفض الإنتاج النفطي بمقدار 1.2 مليون برميل يوميًا لمدة ستة أشهر اعتبارًا من مطلع العام الجاري.

وقال الغضبان في بيان، اطلعت عليه الأناضول، إن “تحديات عديدة تواجه أسواق النفط العالمية منها جيوسياسية بسبب الأوضاع والتوترات السياسية في المنطقة، فضلاً عن عدم استقرار الإنتاج النفطي في كل من فنزويلا وليبيا ونيجيريا”.

وتزايدت التوترات في منطقة الخليج، عقب تلويح الولايات المتحدة بتصعيد عسكري ضد إيران، عقب تهديد الأخيرة بغلق مضيق هرمز، الشريان الرئيسي لنقل الطاقة بالعالم، ردا على تشديد واشنطن عقوباتها الاقتصادية عليها.

ومؤخرا، تعرضت 4 سفن تجارية بينها ناقلتا نفط سعوديتان لهجمات، قبالة ساحل الفجيرة الإماراتي البحري.

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجمات حتى الآن.

فيما قالت السعودية في وقت سابق إن طائرات مسيرة مسلحة هاجمت محطتين لضخ النفط بمحافظتي عفيف والدوادمي بمنطقة الرياض، فيما أعلن الحوثيون مسؤوليتهم عن الهجمات.

وأشار الغضبان أن هناك تحديات فنية تواجه أسواق النفط العالمية تشمل تنامي إنتاج الولايات المتحدة من النفط وأيضاً زيادة في المخزون النفطي العالمي للدول المستهلكة بسبب توفر فائض في العرض على حساب الطلب.

واعتبر الغضبان أن كل هذه التحديات “تمثل إرباكاً وعدم استقرار للأسواق النفطية”.

وكشف الغضبان أن اجتماع اللجنة الوزارية لمراقبة خفض إنتاج النفط لبلدان “أوبك +” في جدة، بالسعودية الأحد، خلص إلى أهمية التزام الاعضاء بقرار خفض الإنتاج النفطي من أجل امتصاص الفائض في الأسواق العالمية.

وأوضح الغضبان أن ( أوبك+) سيعقد اجتماعا وزاريا في فيينا مطلع يوليو/ تموز المقبل، من أجل بلورة صيغة اتفاق جديد يهدف إلى تحقيق الاستقرار في الأسواق العالمية ودعم أسعار النفط.

 

الأناضول