بالفيديو | الساعدي: جيش حفتر يقولون اعلوا هُبَل ويا أهل المنطقة الشرقية تكلموا يكفيكم سكوت – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال المسؤول الشرعي السابق للجماعة المقاتلة وعضو دار إفتاء المؤتمر العام في طرابلس سامي الساعدي إنهم يطالبون بدفع القواتالمسلحة عن العاصمة ، مدعياً بأنه جائت إلى العاصمة بحجة تخليصها من المليشيات الظالمة وهذا غير صحيح حسب زعمه .

الساعدي المسؤول عن جلب فتاوي القتل لمقاتلي مجالس الشورى المتحالفين مع تنظيم داعش في بنغازي بحسب تسجيلات صوتية تحصلت عليها المرصد أشار خلال إستضافته عبر برنامج “الإسلام والحياة” الذي يذاع على قناة “التناصح” أمس الثلاثاء إلى أن المشير حفتر يتحجج أيضاً بالهجوم على طرابلس بمكافحة الإرهاب حسب زعمه.

وإستطرد حديثه :”أنت معك في صفك محمود الورفلي فنظف صفك أولاً ومعك الفتلة وجيشك يقول في درنة أعلوا هبل فلا تحتج علينا بظلم المليشيات الذي نعرفه وننكره ولا نريد أن نقلب صفحة الماضي وماحصل بيننا وبين بعض المليشيات”.

ويرى أن هذه المليشيات أجبرت المصارف في مواقف أخرى ليعمل المصرف خلال ساعات متأخرة من الليل لتوزيع الأموال على المواطنين.

الساعدي تابع مضيفاً”إبن حفتر ماذا فعل عندما أخذ 120 مليون وهرب بها لمكان مجهول والاموال التي عرفت بأموال المجاري، ماذا فعل حفتر من تخفيف الظلم بالمنطقة الشرقيه، يا أهل برقة تكلموا يكفيكم سكوت ماذا فعل لإقامة العدل بين القبائل ومكوناتها”.

وإتهم المشير حفتر بقتل أهل القرآن و خطاب المساجد وكل من يقول كلمة للإصلاح أو ينكر منكر، معتبراً أن ما يتم تداوله من مكافحة الإرهاب والمليشيات وبأن طرابلس مختطفة مجرد شعارات.

وأكد على ضرورة تحرير المناطق التي يسيطر عليها المشير حفتر و من ثم التحرك لتحرير طرابلس خاصة من هربوا من ما وصفه “جحيم” حفتر وجاء إلى طرابلس وينتقد الظلم الحاصل بها بحسب تعبيره.