خامنئي لرئيس وزراء اليابان: ترامب “لا يستحق” الرد على رسالته – صحيفة المرصد الليبية

ايران – نقلت وسائل إعلام رسمية إيرانية عن علي خامنئي قوله لرئيس وزراء اليابان ”لا أعتبر ترامب أهلا لتبادل الرسائل وليس لدي أي رد له الآن أو في المستقبل“.

وقال خامنئي لرئيس الوزراء الياباني شينزو آبي أمس الخميس إنه لا جدوى حتى من الرد على رسالة حملها آبي إلى طهران من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في زيارة تهدف لتحقيق السلام لكن هجمات على ناقلتين في خليج عمان ألقت بظلالها عليها.

وتشكل الهجمات على ناقلتي النفط أحدث واقعة تصعد من المواجهة بين الولايات المتحدة وإيران بعد أسابيع شهدت تشديد العقوبات الأمريكية وحربا كلامية.

وإحدى الناقلتين اللتين أصيبتا في الهجوم يابانية، وكتب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على تويتر أن وقوع الهجوم أثناء زيارة آبي لطهران أمر ”مريب“.

وقال ترامب أمس الخميس إنه يقدر زيارة آبي لإيران للاجتماع مع قادتها، لكنه يعتقد أن من السابق لأوانه الحديث عن إبرام واشنطن لاتفاق مع طهران.

وأضاف ترامب في تغريدة على تويتر ”لا هم مستعدون ولا نحن أيضا“.

وكانت اليابان من المشترين الرئيسيين للنفط الإيراني حتى الشهر الماضي عندما طالبت واشنطن جميع الدول بوقف كل واردات النفط الإيراني وإلا واجهت عقوبات.

وجاء آبي برسالة من ترامب لكن الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي رفضها.

وأرسلت واشنطن قوات إضافية إلى المنطقة في الأسابيع القليلة الماضية بعد اتهامها طهران بتهديد الملاحة هناك. وتنفي إيران المسؤولية عن هجمات على سفن.

وقال خامنئي إن تعهدا قطعه ترامب في الآونة الأخيره بعدم السعي لتغيير النظام في إيران ”كذبة“.

وأضاف ”لا تثق الجمهورية الإسلامية الإيرانية مطلقا في أمريكا ولن تكرر أبدا تجربة المفاوضات السابقة المريرة مع أمريكا في إطار خطة العمل المشتركة الشاملة (الاتفاق النووي)“.

ورحب ترامب خلال زيارة لليابان الشهر الماضي بمساعدة آبي في التعامل مع إيران.

وألغت واشنطن الشهر الماضي إعفاءات من العقوبات كانت تسمح لبعض الدول، بما في ذلك اليابان، بشراء النفط الإيراني.

وفي أحدث تحرك لها، منعت وزارة الخزانة الأمريكية يوم الجمعة الشركات من إبرام أي تعاملات مع أكبر مجموعة إيرانية للبتروكيماويات استنادا إلى الصلات التي تربطها بالحرس الثوري الإيراني.

وقال خامنئي لآبي ”فرض الرئيس الأمريكي، بعد اجتماعه معك والمباحثات بشأن إيران… عقوبات على قطاع البتروكيماويات. هل هذه رسالة تعكس الصدق؟ هل تظهر سعيه لمفاوضات صادقة؟“.

وأضاف ”اليابان بلد آسيوي مهم وإذا كان يريد توسيع نطاق العلاقات مع إيران فعليه إبداء موقف حازم كما فعلت دول أخرى“.

 

وكالات