لجنة متابعة مؤسسة النفط النيابية: تصريحات صنع الله بشأن ميناء رأس لانوف سابقة خطيرة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – إستنكرت لجنة متابعة المؤسسة الوطنية للنفط بمجلس النواب تصريحات مصطفى صنع الله بخصوص الأوضاع الأمنية في ميناء رأس لانوف وتهديده بسحب العاملين بالميناء النفطي.

اللجنة إعتبرت في بيان لها تلقت المرصد نسخة منه أن ذلك سابقة خطيرة، محذرةً من عواقب وانعكاسات ذلك على انتاج النفط مصدر دخل الليبيين الوحيد وتأثيره على الاقتصاد الوطني.

وطمأنت اللجنة جميع الشركات العاملة بإحترام حقوقها والإلتزام بسلامة الموظفين التابعين لها، معتبرةً أن ما ورد في تصريح صنع الله تجاهل المجهودات القوات المسلحة التي عملت على تأمين الموانئ والحقول النفطية ودفعت في سبيل ذلك بتضحيات باهضة من أرواح منتسبيها.

وأكدت اللجنة حرص القوات المسلحة على سلامة قطاع النفط وخير دليل على ذلك استمرار وتزايد الكميات المنتجة من النفط، مناشدةً جميع الليبيين للتكاثف وحماية المرافق النفطية وإلا فسيكون لذلك نتائج وخيمة على قوتهم ومستوى معيشتهم.

كما حمّلت اللجنة حكومة الوفاق والمجموعات المسلحة التي تتبعها مسؤولية أي تصعيد قد يطال موانئ وحقول النفط، مشددةً على أن القوات المسلحة ستقوم بواجبها في حماية تلك المواقع.