توتي يعلن رحيله عن روما بعد 30 عاما – صحيفة المرصد الليبية

إيطاليا – أعلن المهاجم الإيطالي المعتزل فرانشيسكو توتي، أسطورة روما رحيله عن النادي، باستقالته اليوم من منصب المدير العام.

وقال توتي في مؤتمر صحفي: “لم أكن أتصور أن يأتي هذا اليوم، وأتقدم باستقالتي من النادي، يا له من شعور مؤلم للغاية”.

وأضاف توتي: “بالنظر للأجواء الحالية في النادي، لقد اتخذت القرار الصحيح، خاصة وأنه لم تكن لدي أي مساهمة في تطوير المجال الرياضي في روما”.

وتابع: “القرار محسوم منذ عدة أشهر، لكن مع مرور الوقت تأكدت من صحته، هناك حالة من الانقسام من خلال وجود عدة أحزاب داخل النادي أحدها مؤيد لبالوتا (رئيس النادي) والآخر لبالديني (المدير الرياضي) وفريق آخر مؤيد لأفكاري، لكن كل ما يشغلني هو روما”.

وواصل توتي بالقول: “دائما ما أضع روما في المقدمة، لأن الأشخاص زائلون، المدربون زائلون واللاعبون زائلون”.

وأردف :”لا أعرف لماذا همشوا دوري، ولماذا يعانون بسبب وجودي في روما الذي أعتبره بيتي الثاني وربما الأول، لكن لم تكن لدي أي فرصة للمشاركة في القرارات التي تُتخذ في النادي وقرروا استبعادي”.

وتحدث توتي عن مستقبله، وقال: “لا أعتبر ما حدث وداعا لروما، لكن هناك ناد آخر يثق في قدراتي ويحتاجني، وبالتأكيد سأكون جاهزا لخوض هذه المغامرة الجديدة”.

وتابع: “هناك بعض الأشخاص في الإدارة يرغبون في رحيل الرومان عن روما منذ أن جاء الأمريكيون إلى النادي، ويبدو أنهم نجحوا في النهاية”.

وسجل توتي، البالغ من العمر 42 عاما، مشاركته الأولى كلاعب بقميص روما عام 1992، وسجل للفريق 307 أهداف منها 250 هدفا في 618 مباراة في الدوري الإيطالي.

وتوج توتي مع الفريق بلقب الدوري الإيطالي عام 2001 إلى جانب لقبين في كأس إيطاليا، وكان ضمن المنتخب الإيطالي المتوج بمونديال ألمانيا 2006.

 

المصدر: وكالات