جونسون الأوفر حظا لرئاسة الحكومة البريطانية المقبلة يعتذر من المسلمات عن تصريحاته العنصرية – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

انجلترا – اعتذر بوريس جونسون، المرشح الأوفر حظا لخلافة تيريزا ماي في رئاسة الحكومة البريطانية، ووزير الخارجية السابق، عن “كلام عنصري” قاله بحق المسلمات اللواتي يرتدين النقاب في بلاده.

اعتذار جونسون، جاء خلال مشاركته في برنامج حواري متلفز، شارك فيه مرشحون آخرون منافسون له، وإمام أحد مساجد لندن، حيث تم تذكيره بتصريحات عنصرية سابقة كان قد شبه فيها المنقبات من النساء بصندوق البريد.

وردا على ذلك، ذكر جونسون أن التعبيرات التي اقتبست من المقالات التي كتبها خلال آخر 30 عاما عمل فيها بالصحافة، تم تضخيمها، وقال “بالتأكيد أنا متأسف لما أحدثته هذه الكلمات من ألم وإيذاء”.

وكان جونسون قد عزز أمس الثلاثاء، تقدمه بالسباق لخلافة ماي، بعدما تصدر نتائج الدورة الثانية من تصويت النواب المحافظين، حاصدا 126 صوتا من أصل 313.

وستجرى جولات أخرى، ضمن سلسلة عمليات الاقتراع لانتخاب زعيم لقيادة حزب المحافظين ورئاسة الحكومة البريطانية، لتقليص القائمة من 5 مرشحين إلى أن يتبقى اثنان فقط، ينتخب أحدهما في عملية اقتراع يشارك فيها كل منتسبي الحزب في أنحاء بريطانيا، وعددهم 160 ألفا، على أن يتم الإعلان عن الفائز يوم 22 يوليو المقبل.

وتحدد نتيجة المعركة على رئاسة الحزب الحاكم والحكومة، الشروط التي ستخرج بريطانيا بموجبها من الاتحاد الأوروبي يوم 31 أكتوبر المقبل، في وقت قال فيه جونسون إنه منفتح على احتمال انسحاب بريطانيا من الاتحاد دون التوصل إلى اتفاق رسمي بين الطرفين، رغم تأكيده أنه يفضل إبرام اتفاق قبل نهاية المهلة.

 

المصدر: وكالات