غويلة يطالب بالافراج عن مقاتلي مجالس الشورى في سجون قوة الردع الخاصة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – إتهم عضو هيئة علماء ليبيا التابعة لدار إفتاء المؤتمر العام عبد الباسط غويلة القوات المسلحة بقصف العاصمة طرابلس بالطائرات والمدافع ، معتبراً أن ما  قصف لأماكن كـ”إسطبلات الخيول وأماكن الصرف الصحي والمطار” بـ”رقصة المذبوح”،على حد حسب تعبيره.

غويلة زعم في تسجيل مرئي تابعته صحيفة المرصد اليوم الخميس إن نهاية القوات المسلحة وقائدها العام  ستكون قريبة.

وطالب عضو هيئة علماء ليبيا المسؤولين ووزارة الداخلية التابعة لحكومة الوفاق برفع الظلم عن من أسماهم بــ”المظلومين والمستضعفين”الموجودين في السجون وذلك في إشارة منه إلى “سجناء مجالس شورى مجاهدي بنغازي ودرنة لدى قوة الردع الخاصة” وإخراجهم من السجن لتحقيق النصر على ما وصفه بـ”الظلم”.

وأضاف :”أن الموجودين في السجون هم أبرياء وثبتت برائتهم من النائب العام ولايرغب من يحرس عليهم أن يخرجهم إلى هذه اللحظة، فكيف سننتصر إذا كان الظلم لايزال واقع على الرجال والنساء، وإذا أردنا أن ننتصر فعلامة النصر على الباغي الظالم حفتر هو رفع الظلم عن السجناء،فعلى الحكومة والمسؤولين إخراج السجناء اليوم قبل غداً”.

وإختتم غويلة حديثه بالقول :أبشركم حفتر لن يدخل طرابلس ونهايته ستكون قريبة”.