مستند | داخلية المؤقتة تُلقي القبض على قائد من داخلية الوفاق مُشتكى عليه لدى النائب العام – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – تمكن جهاز المباحث الجنائية فرع الغربية التابع لداخلية الحكومة المؤقتة في صرمان يوم أمس الأحد من إعتقال أحد المطلوبين في أكثر من 35 قضية جنائية مختلفة يتهم بها وفقاً لنسخ من محاضر  وشكاوى إطلعت عليها صحيفة المرصد   .

المعتقل محمد فكار القيادي في فرسان جنزور خلال مشاركته في إشتباكات طرابلس

وأعلن الجهاز يوم أمس إعتقال أحد قادة كتيبة فرسان جنزور ” محمد العجيلي فكار ” وهو قيادي بداخلية الوفاق في المنطقة الواقعة غرب طرابلس وذلك أثناء مروره من المدينة كما أنه قائد ميداني يتبع الحكومة ويقود أحد محاورها في المعارك ضد القوات المسلحة ما بين منطقتي السواني ومطار طرابلس الدولي وله شقيقين هما محمود وخيري قتلاً في مايو الماضي بإشتباكات ” النقلية ” .

محمود فكار – قُتل في إشتباكات مايو 2019

وتحصلت صحيفة المرصد من مصدرين مسؤولين في مركز شرطة جنزور ومكتب النائب العام على عدة محاضر وشكاوى كان أبرزها صورة من محضر قدمه أحد ضحايا ” فكار ” للنائب العام مطالباً بمحاسبته بالقانون نظير جريمة إرتكبها بحقه سنة 2016  .

وتقدم هذا المواطن بشكوى ضد فكار بسبب تعرضه له في جنزور وتهجمه عليه ومن ثم إطلاقه النار برصاص ( حارق خارق ) ما أدى لعاهة مستدامة في ساق المجني عليه أضطر على إثرها للعلاج في الخارج .

ختم النائب العام باستلام القضية والمحضر

وتشير صورة الشكوى التي وقع عليها مكتب النائب العام بالإستلام وحملت الرقم 822 إلى أن المجني عليه تقدم ببلاغ لمركز شرطة جنزور ولكن دون جدوى حيث لم يتخذ المركز أي إجراءات قانونية تكفل حق المجني في محاسبة الجاني وذلك لنفوذ الأول وكتيبته بالمنطقة .

كما تؤكد بأن الجاني الموقوف حالياً في صرمان والذي تطالب قيادات ” بركان الغضب ” بالإفراج عنه متورط في عدة جرائم قتل وسطو مسلح وغيرها من الإنتهاكات التي أفلت منها بسبب نفوذه وقوة سلاح الكتيبة .

المرصد – خاص