مفوضية شؤون اللاجئين: إحتجاز المهاجرين بالقرب من المنشآت العسكرية يتعارض مع مبادئ القانون الدولي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال الناطق الرسمي لمفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بليبيا طارق أركاز إن المدنيين بمن فيهم المهاجرون واللاجئون المحتجزون ليسوا مشاركين فاعلين في النزاع وبالتالي يحق لهم الحماية بموجب القانون الدولي.

أركاز أشار في تصريح خاص لموقع “سكاي نيوز عربية” أمس الخميس إلى أن تحديد موقع المنشآت العسكرية بالقرب من مراكز الاحتجاز يتعارض بشكل مباشر مع مبادئ القانون الدولي الإنساني.

وأكد أن : “المفوضية كانت قد حذرت مراراً منذ بدء النزاع في طرابلس عن وجود أكثر من 3800 لاجئ ومهاجر محتجزين في مراكز الإيواء الموجودة بالقرب من المناطق المتأثرة بالنزاع وطالبت السلطات بالإفراج عنهم أو نقلهم بشكل عاجل إلى أماكن آمنة”.

 وشدد المسؤول الأممي على أن المفوضية ضد إحتجاز اللاجئين وطالبي اللجوء حيث أنهم فروا من بلدانهم بحثاً عن الأمان وعن الحماية الدولية ولا يجب معاقبتهم على هذا.