السعيدي: يجب مراقبة كافة السفن المتجهة إلى ليبيا في المتوسط لمنع وصول الأسلحة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد عضو مجلس النواب علي السعيدي أن مختلف الأطراف في ليبيا تستورد الأسلحة التي أصبحت متوفرة وتتدفق بكثرة بسبب غياب الدولة عن مراقبة حدودها البحرية والجوية والبرية.

السعيدي نفى في تصريحات خاصة لموقع “أصوات مغاربية” أمس الخميس وصول هذه الأسلحة إلى  القوات المسلحة بقيادة المشير خليفة حفتر ، قائلا :”إذا كانت لدى القوات المسلحة هذه الأسلحة لتم حسم المعركة مبكراً ، لكننا ما زلنا نعمل على المنظومة الروسية السابقة”.

وأضاف :”هناك اتهامات متبادلة من قبل طرفي النزاع باستيراد صواريخ جافلين، ويبقى السؤال عن كيفية الحصول على هذه الأسلحة المتطورة إلى ليبيا؟”، موضحاً أن الأمم المتحدة منعت عبر قرارتها في مجلس الأمن منذ عام 2011 تدفق الأسلحة إلى ليبيا.

كما أشار إلى أن عملية صوفيا يفترض أن تراقب السفن في أعالي البحر المتوسط لمنع السفن التي تحمل أسلحة من الدخول إلى ليبيا.

عضو مجلس النواب لفت إلى أن هناك مخابرات تبيع الأسلحة بأسعار عالية في الأسواق السوداء وقد يكون هناك من يبيع الأسلحة لأي طرف من الأطراف النزاع الليبي.