وقالت شرطة الإقليم البريطاني الواقع على الحافة الجنوبية لإسبانيا، الجمعة، إن الرجلين قيد الاحتجاز ومتعاونان مع الشرطة في تحقيقاتها.

وورد في بيان الشرطة أيضا أن التحقيق مستمر، وأن الناقلة التي ترفع علم بنما ما زالت محتجزة.

وكانت الشرطة أوقفت قبطان السفينة والضابط الأول بها، الخميس الماضي.

وقالت شرطة جبل طارق، في بيان: “الرجال الأربعة مواطنون هنود، وتم توفير مساعدة قانونية كاملة لهم”.

ويشتبه في أن السفينة خرقت عقوبات فرضها الاتحاد الأوروبي على حكومة الرئيس السوري بشار الأسد.