بوزعكوك: النواب الذين حضروا إجتماع القاهرة يريدون عسكرة الدولة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – إعتبر عضو مجلس النواب المقاطع وعضو التنظيم العالمي لجماعة الاخوان المسلمين علي بوزعكوك أن مشاركة النواب في إجتماع القاهرة يعد تخلي عن السيادة الوطنية، مؤكداً أنه ليس هناك مبادرة مصرية.

بوزعكوك تسائل خلال تصريح أذيع على قناة “التناصح” أمس الإثنين وتابعته صحيفة المرصد عن سبب إجتماع مجلس النواب الممثل عن الشعب الليبي في مصر الدولة الراعية والداعمة لـ”حفتر” (القائد العام للجيش المشير حفتر) حسب قوله.

وقال :” يقودون بجحافله عدوانه على كل الأراضي الليبية درنة وبنغازي وآخرها طرابلس، كيف يرضى الشعب الليبي أن يذهب لهناك لدولة تدعم مجرم حرب يقوم بضرباته على المدن الليبية ويروع المواطنيين كما قتل مئات الليبييين وشرد الآلاف، أتعجب من هؤلاء الذين يريدون عسكرة الدولة ومن باعوا سيادة الوطن في سبيل إرضاء مصر”

ويرى أن النواب المقاطعين والمنشقين اجتمعوا في طرابلس حسب الإتفاق السياسي وأصبح المتواجدون بطبرق خارجون عن البرلمان حسب زعمه ، مشيراً إلى أنه بحسب الإتفاق السياسي مجلس النواب هو أحد الركائز الثلاث التي أخرجتها إتفاقية الصخيرات الرئاسي والدولة والنواب وهو الجسم التشريعي.

عضو التنظيم العالمي لجماعة الاخوان المسلمين ذكر أن المواد (16-17-18) من الإتفاق السياسي تنص أنه على المجلس مراجعة اللائحة الداخلية لنواب طبرق والقرارات والإتفاقيات والقوانين مما يعني أن هناك فصل كامل بين المجتمعين في ريكسوس ومن وصفهم بـ”  الموجودين في أحضان حفتر وعقيلة صالح ” ليكونوا تحت إمرة المخابرات المصرية على حد زعمه.