النواب المجتمعين في طرابلس : على الجهات الأمنية في بنغازي تحرير سرقيوة من مجهولين هددوها سابقاً – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أصدر أعضاء مجلس النواب  المنقطعين المجتمعين في طرابلس بياناً عبروا فيه عن القلق الشديد لما توارد من أنباء عن اختطاف النائبة سهام سرقيوة .

وقال النواب في بيان تلقته المرصد ، أن ما حدث بعد الاعتداء عليها و على زوجها بمنزلهما في بنغازي في وجود أبناءهم تم من قبل مجهولين لم يسمهم البيان قاموا بتهديدها سابقا .

وأضاف : ” إن الاعتداء على أي مواطن ومصادرة حريته و ترهيبه أو إلحاق الضرر به جريمة مدانة بأشد العبارات وخصوصا في حالة الاعتداء على عضو منتخب يمثل رأيه ورأي ناخبيه، و التي تعد جريمة شنعاء لا تختلف عن جرائم الإرهاب التي يرتكبها ضعاف النفوس الحاقدين و الذين لا يمكن أن يكونوا معولا للبناء أو طرفا متصالحا ”  .

وتابع البيان : ” إننا و في الوقت الذي نطالب فيه الجهات الأمنية المسئولة في مدينة بنغازي العمل على تحرير السيدة سرقيوة و حمايتها فإننا نحمل المسؤولية لكل من يتولون مهام الأمن في المدينة عن أي تقاعس في حمايتها و حماية المواطنين بوجه عام و لأعضاء السلطة التشريعية أيا كانت توجهاتهم وآراءهم ” .

ويأتي هذا البيان الصادر عن النواب المجتمعين في طرابلس والذي حمّل المسؤولية لمجهولين هددوا سرقيوة سابقا متناقضاً مع بيان أصدره مجلس الدولة إتهم فيه قوات الجيش التي وصفها بـ ” مليشيات حفتر ” بالمسؤولية عن ماحدث .

المرصد – متابعات