الغرياني لـ السراج : لولا الأحرار والمجاهدين لكنت الآن في سجون حفتر – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – ندد المفتي المعزول من مجلس النواب ، الموالي حالياً للمجلس الرئاسي الصادق الغرياني بمن يطالبون بالهدنة واصفاً إياهم بـ ” أعداء الأمة والبلد ”  في إشارة منه للمبعوث غسان سلامة الذي طالب بتثبيت الهدنة  .

ووصف الغرياني في حديثه خلال نهاية الأسبوع الجيش بقيادة المشير خليفة حفتر بأنهم ( يمارسون الحرابة وقطع الطريق ) ويجب أن يُتعامل معهم كحرابيين مالم يتوبوا ويسلموا أنفسهم .

وإتهم الغرياني من يتحدثون عن الهدنة بأنهم إما ( مغفلون أو متواطؤون وأعداء للأمة وبلدهم ) قائلاً : ” حفتر لا حل معه إلا السيف لأنه عدو صائل لا حكم فيه إلا القصاص وليس المصالحة ولا المهادنة ” .

وتوجه الغرياني بالحديث عن الهدنة للرئاسي بالقول : ” الهدنة التي وافقتم عليها لا أصل قانوني ولا عرفي لها ، ألم يعاهدك حفتر في أبوظبي ثم ماذا فعل بك ؟ “ 

وختم الغرياني حديثه في هذا الصدد متوجهاً بالحديث لفائز السراج : ” لولا الشباب والمجاهدين والأحرار والمقاتلين والمستضعفين المؤمنين وفضل الله لهدمت عروش الرئاسي ومجلس الدولة وكنتم جميعاً في السجن ” .

المرصد – متابعات