العباني: القوات المسلحة ستتدخل لفرض القانون وترتيب الحياة المدنية في مرزق – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – ثمّن عضو مجلس النواب محمد العباني من وصفهم بـ”الأسود” الذين يعملون على تطهير ليبيا من الإرهاب سواء على تخوم طرابلس أو الجنوب الليبي.

العباني أشار خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج “أكثر” الذي يذاع على قناة “ليبيا روحها الوطن” أمس الثلاثاء وتابعتها صحيفة المرصد إلى أن مجلس النواب عقد جلستين خلال هذا الأسبوع بعد غياب طويل تراكمت خلاله أحداث عديدة خاصة ما حصل في الجنوب وعلى تخوم طرابلس بالتالي كانت هذه الأحداث تيارات قوية هبت على المجلس وفقاً لقوله.

ونوّه إلى أن البرلمان حاول خلال هذه الإجتماعات أن يتناول بالنقاش والتقرير عدة جوانب مهمة أبرزها أحداث مرزق وما حصل من قتل وحرق للمدنيين وتدخل الجيش من خلال القيادة العامة للقوات المسلحة لحماية والدفاع عن المدبنة.

وأشار إلى أن مرزق تعرضت لهجمات من قبل العصابات التي ارتبطت مع بعضها سواء من مجموعات تشادية أو مجموعات شورى بنغازي ودرنة والجضران وما يعرف بسرايا بنغازي وكل هذه المجموعات تآلفت لإفساد الحياة السياسية والمدنية في مرزق.

كما إعتبر أن مرزق لا تتحمل مثل هذه الأحداث السيئة والأضرار التي لحقت بها المدينة المسالمة التي يسكنها أهالي مختلفين في الأصول الإجتماعية لكنهم خلال عقود تعايشوا مع بعضهم البعض، مؤكداً أن ما حدث من تغير ديمغرافي خاصة بعد تواجد بعض المهاجرين غير الشرعيين وعابري الحدود من دول الجوار خاصة التشاد و النيجر أثر بشكل كبير في التوازن السكاني بمرزق.

وأكد على أن الجيش هو القوة الملزمة التي يقع عليها واجب حماية الدولة والحدود والمدن، لافتاً إلى أن الجيش مستمر بالتدخل لوضع القانون وترتيب الحياة المدنية في مرزق.