منغوليا.. بلد الخيول والخيالة – صحيفة المرصد الليبية

منغوليا – تعتبر منغوليا بلد الخيول وأصول تربيتها وتظهر اللقى الأثرية تجذر هذه الثقافة في البلاد منذ أكثر من 3200 عام.

وأوضحت المصادر من منغوليا أن أطفال منغوليا الممتدة على سهوب شاسعة، يتعلمون ركوب الخيل في سن الرابعة.

وأشار المراسل أن أطفال منغوليا يواصلون إتقان هذا التقليد حتى يبلغوا سن الرشد، ليصبح الخيل بعدها صديقهم الأقرب الذي لا يفارقهم في حلهم وترحالهم.

وتشهد منطقة “دلكرخان” في مقاطعة “خنثاي” شرقي البلاد، تنظيم مهرجانات سنوية للفروسية، تظهر مدى إتقان السكان المحليين لركوب الخيل.

وتحرص الشخصيات رفيعة المستوى في منغوليا، على تقديم الخيول كهدية رمزية للشخصيات رفيعة المستوى التي تزور البلاد.

 

الأناضول