اليمن.. قوات “الانتقالي” تسلم معسكرا لها للجيش الحكومي في شبوة – صحيفة المرصد الليبية

اليمن – سلمت قوات تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، امس  معسكرها للجيش الحكومي اليمني في محافظة شبوة جنوب اليمن، حسبما نقلت وكالة “سبوتنيك” عن مسؤول محلي.

وأوضح المسؤول أن قوات اللواء السادس نخبة شبوانية انسحبت من معسكر “حراد” بعد مفاوضات مع قيادة السلطة المحلية في المحافظة على تسليمه للجيش اليمني، على خلفية المواجهات التي شهدتها مدينة عتق (مركز محافظة شبوة) بين اللواء 21 ميكا والنخبة الشبوانية​​​.

وكانت قوات اللواء 21 ميكا والقوات الخاصة سيطرت، في وقت سابق اليوم، على معسكري “العلم” و”الشهداء” في ضواحي عتق، وعلى عدد من النقاط العسكرية في نوخان ونعظة على الطريق الدولي الرابط بين عتق والعبر، بعد استكمالها السيطرة على مدينة عتق ومرافقها الحكومية ومقر المجلس الانتقالي الجنوبي.

وسابقا السبت، دفع “المجلس” بقوات عسكرية إلى شبوة في محاولة لاستعادة مواقع خسرها بمواجهات مع وحدات من الجيش التابع لحكومة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، المعترف بها دوليا.

وأفاد مصدر عسكري يمني لـ “سبوتنيك”، بأن أكثر من 50 آلية عسكرية توجهت لتعزيز قوات النخبة الشبوانية في منطقة عين بامعبد بمديرية رضوم جنوب شرقي شبوة، في طريقها إلى مدينة عتق، لافتا إلى أن النخبة الشبوانية “تسعى من خلال التعزيزات إلى استعادة مواقع ومعسكرات تابعة لها في عتق، سيطر عليها اللواء 21 ميكا والقوات الخاصة خلال الساعات الماضية إثر مواجهات عنيفة بين الجانبين”.

وكان “المجلس الانتقالي” بسط سيطرته، في 10 أغسطس الجاري، على مدينة عدن (جنوب) المعلنة عاصمة مؤقتة لليمن بعد سقوط العاصمة صنعاء في أيدي جماعة “أنصار الله” الحوثية، في يناير 2015. وامتدت سيطرة “المجلس” بعد ذلك إلى مدينة زنجبار (مركز محافظة أبين)، بعد استيلاء قواته على معسكرين للجيش اليمني.

 

المصدر: سبوتنيك