كرافتشوك : سكان أوكرانيا أيدوا عام 1991 الاتحاد مع روسيا – صحيفة المرصد الليبية

أوكرانيا – اعلن ليونيد كرافتشوك،  أول رئيس للدولة في أوكرانيا، إن سكان هذه الجمهورية أعربوا عن تأييدهم لإقامة دولة اتحادية مع روسيا، وذلك خلال الاستفتاء الذي جرى في 1991.

 وأضاف في حديث لموقع ” Bihus.info”: “لقد صوت الجميع، لكنهم فكروا بطرق مختلفة. سألت البعض ذات مرة عن سبب حماسهم للتصويت، فقالوا:” لقد اعتقدنا أن أوكرانيا ستكون مستقلة، ولكن مع روسيا “.

ووفقا له، اعتقدت غالبية الأوكرانيين، أن قانون الاستقلال الكبير للجمهورية، تعني الاستقلال الاقتصادي والاجتماعي بشكل أساسي.

وقال: “إنهم لم يروا في ذلك قيام دولة مستقلة منفصلة، يجب علينا معرفة وإدراك ذلك. أما ما فكرنا به وقررناه خلال اجتماع “بيلوفيجسكويه بوشه”( بين رؤساء جمهوريات روسيا وأوكرانيا وبيلاروس السوفيتية، الذي تقرر فيه انهيار الاتحاد السوفيتي) فكان مختلفا، لقد تحدثنا هناك عن قيام دول مستقلة. أجل تحدثنا عن اتحاد ولكن اتحاد دول”.

تجدر الإشارة إلى أنه تمت الموافقة على “إعلان استقلال أوكرانيا”، في 24 أغسطس 1991 خلال جلسة استثنائية للمجلس الأعلى لجمهورية أوكرانيا الاشتراكية السوفيتية.

وفي استفتاء جرى في 1 ديسمبر 1991 ، صوت 90.32 ٪ من الناخبين ، أو 76.02 ٪ من مجموع السكان البالغين في أوكرانيا ، لصالح القانون.

 

المصدر: نوفوستي