الجيش الكويتي يرفع حالة “الاستعداد القتالي” حفاظًا على سلامة البلاد – صحيفة المرصد الليبية

الكويت – أعلن الجيش الكويتي، امس رفع حالة الاستعداد القتالي “الاحترازي” حفاظا على أمن وسلامة أراضي البلاد.

جاء ذلك في بيان رئاسة الأركان العامة للجیش الكویتي، أوردته وكالة الأنباء الرسمية (كونا)، بعد 3 أيام على إعلان الكويت تشديد الإجراءات الأمنية حول المواقع الحيوية في البلاد، على خلفية رصد تحليق طائرة مسيرة في مناطق على الجانب الساحلي من مدينة الكويت، بحسب إعلام محلي.

وأكد البيان “رفع حالة الاستعداد القتالي لبعض وحدات الجیش الكويتي، ضمن الإجراءات الاحترازیة الواجب اتخاذھا في مثل ھذه الظروف التي تمر بھا المنطقة”.

وأوضح البيان أن “ھذا الإعلان یأتي حفاظًا على أمن البلاد وسلامة أراضیھا ومیاھھا وأجوائھا من أي أخطار محتملة، بالتنسیق المباشر والدائم مع كل الجھات العسكریة والأمنیة في الدولة”.

كما أشار البيان إلى أن “الجیش الكویتي یقوم بتنفیذ التدریبات الجویة والبحریة للوقوف على أعلى درجات الجاھزیة والكفاءة القتالیة”.

والأحد، أعلنت الكويت تشديد الإجراءات الأمنية حول المواقع الحيوية في البلاد، غداة رصد تحليق طائرة مسيرة في مناطق على الجانب الساحلي من مدينة الكويت.

والجمعة، أعلنت الكويت أن أميرها (90 عاما)، غادر مستشفى في الولايات المتحدة، إلى منزله هناك، بعد استكمال فحوصات طبية وصفت بـ”المطمئنة”.

ويأتي رفع حالة الاستعداد ضمن الاجراءات العسكرية الاحترازية في ظل ما تشهده المنطقة من تصعيد بعد هجمات استهدفت منشأتين تابعتين لشركة “أرامكو” السعودية فجر السبت، بالتزامن مع تحليق طائرة مسيرة فوق منزل أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، على ساحل البلاد.

والسبت الماضي، أعلنت الرياض السيطرة على حريقين وقعا في منشأتين تابعتين لشركة “أرامكو” هما بقيق وخريص شرقي المملكة، جراء استهدافهما بطائرات مسيرة، تبنتها جماعة الحوثي.

ويعد هذان المجمعان القلب النابض لصناعة النفط في المملكة، إذ يصل إليهما معظم الخام المستخرج للمعالجة، قبل تحويله للتصدير أو التكرير.

 

الأناضول