صحيفة أحوال التركية : إشراف الضباط الأتراك على عمليات قوات الرئاسي جعلها منسقة أكثر – صحيفة المرصد الليبية
ليبيا – كشفت صحيفة أحوال التركية في تقرير حول التطورات العسكرية في ليبيا على ازدياد حجم الدور التركي على الارض مع استمرار القتال بين مسلحي الوفاق الذين يتخدون من طرابلس مقراً لهم والقوات المسلحة الليبية بقيادة المشير خليفة حفتر ، بعد ستة أشهر تقريبًا من شنه “هجومًا كبيرًا” في طرابلس .
 
الصحيفة التركية أضافت في تقريرها الذي تابعته وترجمته صحيفة المرصد بأن دبلوماسيون غربيون أكدوا على أن الضباط الأتراك يشرفون الآن على العمليات العسكرية لـ”قوات الرئاسي” ، مبينة بأن تحركات المسلحين أصبحت أكثر تنسيقًا في الآونة الأخيرة بسبب وجود الضباط الأتراك.
 
ومن جهة اخرى قال ضابط بالقوات المسلحة الليبية للصحيفة التركية بأن الهجوم الذي شنته طائرات سلاح الجو الأسبوع الماضي على قاعدة القرضابية الجوية جنوب سرت كان يهدف إلى تدمير منشآت الطائرات بدون طيار التركية.
 
وتابع التقرير بأن استهداف قاعدة القرضابية يعتبر جزءًا من الارتفاع الكبير في الهجمات الجوية التي يشنها طيران القوات المسلحة ، بما في ذلك عدة غارات على مطار معيتيقة المغلق في طرابلس بالإضافة إلى مواقع أخرى في المدينة وعلى مطار مصراتة.
 
وبشأن المؤتمر الدولي المرتقب حول ليبيا قالت الصحيفة التركية في تقريرها :” في الأسبوع الماضي ، حضر ممثلون من جامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبي ومصر وفرنسا وإيطاليا وروسيا والإمارات العربية المتحدة والمملكة المتحدة والولايات المتحدة والأمم المتحدة اجتماعًا تحضيريًا لمؤتمر ليبيا الذي سيعقد الشهر المقبل في برلين ، مما حفز فرنسا وإيطاليا على تنسق سياساتها الليبية في اليوم التالي”.
 
واشار التقرير إلى آمال عدد من المسؤولين بالقوات المسلحة في أن تقدم الولايات المتحدة دعمها لجهودهم ، زاعماً بأن السفير الأمريكي في ليبيا ريتشارد نورلاند التقى “حفتر” الأسبوع الماضي في أبو ظبي وحثه على العودة إلى طاولة الحوار .