قيادي بجماعة الاخوان: طالبنا السراج بتكوين حكومة حرب لدحر المجرم من طرابلس وبنغازي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد عضو مجلس النواب المقاطع علي بوزعكوك القيادي في التنظيم العالمي لجماعة الاخوان المسلمين ضرورة ممارسة الضغط على المجلس الرئاسي ليقوم بدوره أكثر من أجل تفعيل ما وصفها بـ” قضية الكرت الاحمر لـ حفتر ومن معه” للمطالبة الدولية في وضعه على قائمة المحظورين والمعاقبين دولياً.

بوزعكوك قال خلال تصريح أذيع على قناة “التناصح” التابعة للمفتي المعزول الغرياني أمس الأربعاء وتابعته صحيفة المرصد إن البيان الصادر عن البرلمان الموازي في طرابلس والذي طالبوا به مجلس الأمن بضرورة فرض حظر للطيران العسكري فوق الأراضي الليبية لحماية المدنيين وحفظ السلام والأمن الدوليين جاء عقب مطالبات للرئاسي بتوصيل هذا المقترح للأمم المتحدة أمام الجمعية العامة ولأنهم مسؤولين عن حماية المدنيين والمدن والمنشآت.

وبشأن دور وأداء وزير خارجية حكومة الوفاق محمد سيالة عقب كلمة فائز السراج أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة أشار إلى أنه تم إستدعاء سيالة ومناقشة العديد من النقاط وتشكيل لجنة الشؤون الخارجية لمتابعة أعمال الوزراة ولوضع هذه القضايا موضع التنفيذ في الجهاز التنفيذي.

ولفت إلى أن هناك نقاط يسعى البرلمان الموازي إلى تفعيلها كونهم يتحملون المسؤولية أما الشعب بحسب قوله، معتبراً أن المبعوث الاممي يعتبر أحد أطراف المشكلة وليس حل للنزاع في ليبيا لأنه يتغاضى عن ما وصفه بـ”المجرم” (القائد العام للقوات المسلحة المشير حفتر) ويحاول المساواة بينه وبين الضحية.

كما يرى أن هناك مسؤولية كبيرة تقع على عاتق البرلمان الموازي في ظل ما تتعرض له الدولة مما وصفه بـ”العدوان الخارجي والداخلي” (تقدم القوات المسلحة إلى العاصمة) لذلك تمت مطالبة السراج بتعيين وزير دفاع وتكوين حكومة حرب أو مصغرة لتكون قضايا الدفاع عن الوطن هي ركيزة عمل الحكومة في هذا الوقت للوصول للهدف المنشود وهو هزيمة ودحر من  وصفه بـ”المجرم” من التراب البنغازي والطرابلسي وفقاً لقوله.