“أطباء بلا حدود”: إغلاق مستشفى شمال شرقي سوريا بعد فرار العاملين تحت وطأة القصف – صحيفة المرصد الليبية

سوريا – اكدت منظمة “أطباء بلا حدود” اليوم الجمعة، إنه تم إغلاق مستشفى في بلدة تل أبيض الحدودية مع تركيا، شمال شرقي سوريا، بعد فرار العاملين تحت وطأة القصف التركي.

من جهة أخرى، أفاد برنامج الأغذية العالمي بنزوح أكثر من 70 ألفا من سكان رأس العين وتل أبيض حتى الآن وسط تصاعد العنف في سوريا.

وكانت تركيا أعلنت أمس الأول، في التاسع من أكتوبر الجاري، انطلاق عملية “نبع السلام” شمال شرقي سوريا، وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس، أن هذه العملية، جاءت لتطهير شرق الفرات من “الإرهابيين”.

ويواصل الجيش التركي قصف مدينتي رأس العين وتل أبيض، فيما تتواصل الاشتباكات بعنف بين القوات التركية والفصائل السورية الموالية لها من جهة، و”قوات سوريا الديموقراطية” من جهة أخرى.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية اليوم مقتل جندي تركي وإصابة 3 آخرين، في اشتباكات مع الفصائل الكردية في إطار عملية “نبع السلام” شرق الفرات شمالي سوريا.

وفي آخر حصيلة لعملية “نبع السلام”، ذكرت الدفاع التركية عبر “تويتر” صباح اليوم أنه تم تحييد “49 إرهابيا” خلال الليلة الماضية، في إشارة إلى المسلحين الأكراد، لترتفع حصيلة خسائر القوات الكردية إلى 277 شخصا منذ انطلاق العملية التركية الأربعاء الماضي.

 

المصدر: RT