الصافي: عمليات القوات المسلحة في طرابلس قوضت قوة الميليشيات والعصابات المسلحة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال نائب رئيس الوزراء الأسبق في عهد العقيد الراحل معمر القذافي الطيب الصافي إن العمليات العسكرية التي تشنها القوات المسلحة في طرابلس قد حققت أهدافها.

الصافي أشار في مقابلة خاصة لوكالة “سبوتنيك ” الروسية أمس الخميس إلى أن الشعب الليبي يحتاج إلى اتفاق سياسي جديد بعد الانتهاء من كافة الصراعات والقضاء على المجموعات الخارجة على القانون.

وأضاف :” أن العمليات العسكرية التي يقودها  الجيش الليبي في طرابلس أعتقد أنها قد حققت أهدافها في تقويض قوة المليشيات والعصابات المسلحة والأطراف المتطرفة كبقايا داعش والقاعدة مثل أبوعبيدة وكثير من القوى التي أصبحت تمارس الجريمة والإرهاب والسطو على المال العام وكذلك التدخل في شؤون الإدارة”.

ولفت الصافي إلى أن الجيش سوف يقدم الحل الحقيقي لزرع الأمن والأمان داخل مدينة طرابلس وعودة الشرعية الحقيقية واستتباب الأمن والطمأنينة في نفوس المواطنين في طرابلس وتمكين الإدارة من القيام بواجباتها.

ورداً على سؤال الوكالةبشأن رغبة الشعب الليبي بالخروج باتفاق سياسي جديد للبدء في مرحلة الاستقرار،قال الصافي:” نعم، الليبيون يحتاجون إلى اتفاق سياسي جديد، هذا الاتفاق بعد إنهاء كافة الصراعات وإنهاء هذه المجموعات المتطرفة الخارجة عن القانون ليبدأ التفكير في المستقبل والانطلاق إلى انتخابات نزيهة”

وتابع:”عندما يكون السلاح في مخازن الدولة والأموال مؤمنة سيكون هناك اقتراع حقيقي وحر يتجه الليبيين إلى صناديق الانتخابات لاختيار إدارتهم ومجلس نوابهم والاتفاق على الدستور الجديد للبلاد”.

نائب رئيس الوزراء الأسبق إختتم حديثه بالقول:”مستقبل سيكون بخير وليبيا ستشهد بإذن الله تعالى نقلة جديدة بعد انتصار القوات المسلحة العربية الليبية، والقضاء على كافة المليشيات التي تعتبر خارج القانون”.