روسيا تبحث عن بدائل للدولار الأمريكي في معاملات الطاقة – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – افاد وزير الاقتصاد الروسي مكسيم أورشكين، الأحد، إن بلاده تبحث عن بدائل للدولار الأمريكي في مدفوعات الطاقة مع الخارج.

وذكر “أورشكين” في مقابلة مع صحيفة فايننشال تايمز، نشرت اليوم، أن تسوية عقود الطاقة ممثلة بالنفط ومشتقاته والغاز، بعملتي اليورو والروبل، ستحد من الحاجة للدولار الأمريكي.

وبدأت شركات النفط والغاز المملوكة للدولة في روسيا، بالفعل، استكشاف تسويات بديلة للعملات في مواجهة التوترات الجيوسياسية مع الولايات المتحدة.

وأكد وزير الاقتصاد الروسي، أن بلاده تريد تقليل تعرضها للولايات المتحدة، عن طريق جذب المزيد من المستثمرين من خلال التسويات بالروبل.

وزاد: “لدينا عملة جيدة للغاية، إنها مستقرة.. لماذا لا نستخدمه في المعاملات العالمية.. نريد مبيعات النفط والغاز بعملة الروبل في مرحلة ما”.

وتعد روسيا مصدرا رئيسا للطاقة في العالم، إذ صدرت شركة غازبروم ما قيمته 51 مليار دولار من الغاز الطبيعي إلى أوروبا في 2018، بينما قامت شركة روسنفت، بتصدير 123.7 مليون طن من النفط.

وتسعى موسكو إلى تخفيف تعرضها للولايات المتحدة عبر الدولار الأمريكي، من خلال خطة “لإزالة الدولرة”، وإصدار أدوات دين بالعملتين المحلية والأوروبية.

وقال “أورشكين” إن شعبية السندات المحلية لروسيا بين المستثمرين الأجانب – الذين يمتلكون 29 بالمئة من ديونها بالروبل – تشير إلى أن موسكو ستكون قادرة على بيع صادراتها من الطاقة بالعملة المحلية.

وسعّرت “روسنفت” مناقصاتها الفورية لشهري سبتمبر وأكتوبر2019 باليورو، في حين باعت “غازبروم” في مارس/ آذار الماضي، أول شحنة من الغاز الطبيعي بالروبل لشركة أوروبية.

 

الأناضول