جماعة الاخوان: مصر تحاول الهيمنة على البرلمان بعد أن استقل وخرج من الهيمنة المصرية والحفترية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – إدعى عضو مجلس النواب المقاطع وعضو التنظيم العالمي لجماعة الإخوان المسلمين علي بوزعكوك إن هذه ليست المرة الأولى التي تحاول فيها مصر الهيمنة على مجلس النواب بطرابلس بعد أن استقل عن مجلس طبرق وخرج مما وصفه بـ”الهيمنة المصرية والحفترية” حسب تعبيره.

بوزعكوك أشار في تصريح لقناة “ليبيا الأحرار” التي تبث من تركيا أمس الأربعاء وتابعته صحيفة المرصد إلى أن مصر حاولت من قبل جمع عدد من النواب في القاهرة بالرغم من أن الحكومة المصرية ليست وسيط نزيه أو حيادي بل جزء من المشكلة لأنها جزء من المعارضة التي يقودها حفتر.

ولفت إلى ان مجلس النواب بطبرق أيّد ماوصفه بـ”هجوم حفتر” على طرابلس وإعتبروا النواب المجتمعين في طرابلس عقبة أداء في سبيل الوصول للأمن والأمان لإنهاء الحركة المنقلبة على الشرعية.

وتابع مضيفاً :” نحن في مجلس النواب لم تأتينا من الحكومة المصرية أي دعوة لأنا لا نعترف بالحكومة المصرية كطرف في هذه القضية ولا نقبل أن تأتينا أي رسالة من أي طرف خارجي بأن لا سيادة على مجلس النواب سوى الشعب الليبي، وأي جهة أخرى لا نعد لها أي اعتبار ولا يمكن أن تعد جزء من العمل السياسي في ليبيا”.

كما ذكر أن مداولات النواب المجتمعين في طرابلس والتي تم عقدها قبل إنعقاد اللقاء الأول في القاهرة الذي تم رفضه، صدر بقرار عقب مشاورات بين الرئاسة وأعضاء المجلس.