بعد إجتماع النواب في القاهرة.. صوان: الأقنعة سقطت وانكشف الطرف المعتدي ومشروعه الإنقلابي وداعموه – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – وصف رئيس حزب العدالة والبناء الذراع السياسي لجماعة الاخوان السلمين محمد صوان بيان النواب الصادر عقب إجتماع القاهرة الثاني بـ”الملتبس والغامض”.

صوان إعتبر بحسب تدوينه نشرها على صفحته الشخصية بموقع التواصل الإجتماع “فيسبوك” أنه يجسد حالة ذهولهم وشرودهم عن المعطيات السياسية، مضيفاً :” ولولا أنه مذيل بتاريخ لحسبت أنه من الماضي يمارسون لعبة الهروب إلى الأمام الفاشلة التي عرقلت كل الاستحقاقات السياسية المناطة بالبرلمان تنفيذاً لأجندة إقليمية تقوم على عدم الإعتراف بالإتفاق السياسي متناسين بأنه لا شرعية لهم خارجه ، ألا ترون أيها النواب أن ما جرى ويجري من أحداث ومآسي وتمزق وضياع للوطن أنتم السبب فيها والمسؤولون عنها؟ “.

ويرى أن كل الأقنعة سقطت وانكشف من وصفه بـ”الطرف المعتدي ومشروعه الإنقلابي وداعموه” ومن لم يفهم حتى الآن حقيقة ما جرى ويجري فلن يفهم أبداً بل هو شريك في ذلك حسب قوله.

وتابع مضيفاً :” نعلم أن هذا لا يروق لمن ناصبوا العداء طوال السنوات الماضية لثورة الشعب الليبي ويعملون بكل ما لديهم من إمكانات على إفشال المسار السياسي الديموقراطي، ليبيا لم تكن يوماً مصدر خطر على الجارة مصر ولن تكون وإذا كانت مصر قد أدركت أخيراً فشل الخيار العسكري الذي راهنت عليه فلا تكونوا أنتم معول الهدم من جديد أيها النواب، عودوا إلى رشدكم وشعبكم”.

كما أكد على أن الأزمة الليبية تنتهي فور تنفيذ النواب للإتفاق السياسي وبذلك ترجع مكانة وهيبة ودور مجلس النواب، حاثاً إياهم إلى العودة للإتفاق السياسي معززين مكرمين حسب تعبيره.