الأول من نوعه… كشف أثري جديد في مصر – صحيفة المرصد الليبية

مصر – كشفت البعثة الأثرية المصرية اليابانية المشتركة، والتي تعمل في شمال سقارة، عن مقبرة على طراز “الكتاكومب” ترجع للعصر الروماني، في الفترة من القرن الأول حتى القرن الثاني الميلادي.

وقال نوزومو كاواى رئيس البعثة، إن المقبرة “الكتاكومب” المكتشفة تتكون من بناء مقبب من الطوب اللبن وبه سلم داخلي، وغرفة منحوتة في الصخر ومصنوعة من الحجر الجيري، تم العثور بداخلها على لوحة محفورة في الصخر تحتوي على صورة الآلهة سوكر وتحوت وأنوبيس من اليسار إلى اليمين.

وأضاف وفقا لما نقلته بوابة “أخبار اليوم”، أنه وجد أسفل الصورة، نقوش يونانية كما عثر أمام اللوحة على خمسة تماثيل مصنوعة من التراكوتا لايزيس أفروديت، وعدد من الأواني الفخارية الصخيرة وجدت على بوابة المدخل.

ولفت كاواي إلى أن البعثة عثرت أيضا على اثنين من التماثيل على هيئة أسود مصنوعين من الحجر الجيري ويبلغ طول كل تمثال حوالي 55سم.

وأشارت البعثة إلى أن هذه المقبرة تعد، الأولى من العصر الروماني التي يتم اكتشافها في منطقة سقارة الأثرية.​

سبوتنك