السعيدي: العد التنازلي لعمر حكومة الوفاق قد بدأ – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – كشف عضو مجلس النواب علي السعيدي عن أسباب لجوء مصرف ليبيا المركزي البيضاء لطباعة العملة في دولة روسيا، موضحاً أن مركزي طرابلس أوقف السيولة عن المنطقة الشرقية منذ عام 2015 بهدف تجويع الشعب الليبي وإعاقة بناء المؤسسة العسكرية.

السعيدي قال في تصريح خص به صحيفة المرصد اليوم الاثنين إن إدارة مصرف ليبيا المركزي ببنغازي مُنحت الأذن لطبع العملة في روسيا لسد حاجة الموطن ، معرباً عن أسفه مما تناولته بعض القنوات التي وصفها بـ”قنوات الفتنة” التي تحاول تضليل الرأي العام ، مشيراً إلى أن العملة المطبوعة منتشرة في كل التراب الليبي ليس كما تدعي ما وصفها بـ”قنوات التضليل”.

ولفت إلى أن العد التنازلي بدأ لعمر حكومة الوفاق ولم يبقى لها سوى أيام معدودة، منوّهاً إلى أن الجيش يحارب الإرهاب ويواجه المرتزقة والإرهابيين وبعض الشباب المغرر بهم.

عضو مجلس النواب إختتم تصريحه بالقول:” المرتزقة لديهم محور في أحد جبهات القتال بمحور العزيزية ومعروفين لدى الليبيين والراعي الحقيقي لهذه الجماعة أسامة الجويلي”.