بعد فبركتها ضده .. الصغير يطالب ” بانوراما الإخوان ” بالتوقف عن الإختلاق والتدليس – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – هاجم وكيل وزارة الخارجية الأسبق السفير السابق حسن الصغير قناة ” ليبيا بانوراما ” الذراع الإعلامي لحزب العدالة والبناء الإخواني بزعامة محمد صوان لتحريفهاً ماجاء على لسانه حول قرار الحكومة المؤقتة بشأن الرحلات المتوجهة نحو مصر والسعودية والاردن من مصراتة .  

وقال الصغير في تصريح لـ المرصد : ” كعادتها قنوات ومنابر الاخوان تختلق وتدلس الاخبار والمواقف.، ما نشرته على صفحتي موجه للجهة مصدرة القرار وهي مصلحة الطيران المدني  ” . في إشارة منه لفبركة القناة إطاراً آخراً لحديثه لم يذكره أصلاً .

منشور الصغير حول قرار مصلحة الطيران

وأكد الصغير أن هذه المصلحة أيضاً هي ذات الجهة التي أصدرت القرار سنة 2015 , وقال : ” على الصعيد الشخصي تربطني علاقات متينة بالقائمين عليها مبنية على الاحترام المتبادل والتخصص كل في مجاله ، وهذا لا يعني بالضرورة بأن تتطابق وجهات نظرنا وتقييمنا للتصرفات والأحداث ” .

واعتبر المسؤول السابق زج قناة ليبيا بانوراما والمنابر الإخوانية التي على شاكلتها بالقائد العام للجيش المشير خليفة حفتر في هذا الامر كمحاولة يائسة منهم للتأثير على مجريات المعركة في طرابلس وإستغلال كل ما من شأنه أن يكسب مقاتليهم وميليشياتهم بعض المعنويات لحثهم على الاستمرار بالقول أن هذا إنشق عن حفتر وذاك إنقلب عليه ، وذلك وفق قوله  .

تصريح الصغير كما فبركته قناة الإخوان

وأضاف : ” شخصياً لست بعسكري أو ضابط تابع للقيادة لانقلب عليها، والنقد والتقييم موجه للجهة مصدرة القرار ، أما تقييم المؤسسة العسكرية علناً وأثناء العمليات القتالية فهذا أمر يصب في مصلحة الارهابيين و الميليشات المتحالفة معها وهو ما لم ولن نقوم به ، مع إبقاء مواقفنا وقيمنا الثابتة تجاه الانتهاكات والجرائم التي ترتكب من البعض أثناء وبسبب العمليات القتالية ” .

يشار إلى أن الصغير كان قد انتقد جدوى قرار مصلحة الطيران بالحكومة المؤقتة ، إلا أن قناة الإخوان حرّفت الخبر على أنه ” إنقلاب منه على حفتر ” في وقت لا يبدوا فيه أن الطرفان يرتبطان بأي صلة مباشرة ولم يأتي ذكر الأول على لسان الثاني أصلاً .

وبذلك سجلت القناة سقطة مهنية أخرى في سجل تخبطها وسقطاتها المستمرة منذ أبريل الماضي وعودتها من مربع الوفاق المزعوم لنفس مربع التدليس والإختلاق الذي تفننت به سنة 2014 و 2015 ضد الزنتان وغيرها من المدن خلال عملية فجر ليبيا سيئة الذكر يضاف لها تسببها في إطلاق تسمية ” الحشد المليشياوي ” على مقاتلي الوفاق عندما سرقت أغنية ” نحن لا نهزم ” للحشد الشعبي العراقي وانتجتها وأعادت بثها بلقطات لهؤلاء المقاتلين ، وفقاً للعديد من المراقبين  .

المرصد – خاص