المشري : لن نقبل الحرب إلى ما لانهاية والحوار وسيلة التفاهم الوحيدة – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – إعتبر رئيس مجلس الدولة الإستشاري الإخواني خالد المشري أن ماوصفه بـ”الهجوم” الذي يشنه المشير خليفة حفتر على العاصمة طرابلس منذ 4 أبريل الماضي عطّل المسار السياسي في البلاد وقطع الطريق على مؤتمر الحوار الليبي.

المشري لفت في تصريح لموقع “عربي21” القطري قال الموقع أنه سيتم نشر تفاصيله لاحقاً إلى أن حفتر قضى على كل الآمال في الوصول إلى حل سلمي بالحوار حين “هاجم” طرابلس ومنع انعقاد الملتقى الملتقى الجامع ، هو ذاته الملتقى الذي كان المشري يقف ضده ويشكك فيه قبل 4 أبريل بيومين فقط  !

وشدد المشري في الوقت ذاته على أن حفتر – وفق زعمه –  لن يكون جزء في أي حل سياسي كونه عطل المسار السياسي في البلاد.

وتحدث عن المبادرة التي أطلقها مؤخراً حيث قال إنها تحاول معالجة حالة الانسداد السياسي في ليبيا وتعزيز مبدأ الاحتكام إلى الحوار في البلاد.

كم أضاف” لن نقبل بالقتال والحرب إلى ما لانهاية لأن الطاقات الليبية تهدر في حرب غير مبررة والليبيين ليس لديهم أي مبرر للنزاع لذلك يجب أن يكون الحوار وسيلة وحيدة للتفاهم ولهذا كانت المبادرة”.

المرصد – متابعات