مصر .. الكشف عن مومياوات يرجح أنها لأشبال أسود فرعونية – صحيفة المرصد الليبية

القاهرة – أعلنت مصر، عن كشف أثري كبير، يضم مجموعة ضخمة من 75 تمثالا من القطط المختلفة الأحجام والأشكال مصنوعة من الخشب والبرونز، و25 صندوقا خشبيا بأغطية مزينة بكتابات هيروغليفية بداخلها مومياوات لقطط ضخمة.

وقال وزير الآثار خالد العناني، في مؤتمر صحفي، السبت، بحضور سفراء دول عربية وغربية، بمنطقة سقارة الأثرية بمحافظة الجيزة، غرب القاهرة، إن “الكشف الأثري، يعد متحفًا فرعونيًا كاملا”، حسب بيان الوزارة.

وأضاف أن “أهم ما يميز كشف اليوم هو العثور على 5 مومياوات لقطط ضخمة رجحت الدراسات الأولية لاثنين منها أن تكون لأشبال أسود صغيرة محنطة، وبهذا تكون هذه أول مرة يعثر فيها على مومياوات لأسود”.

والأسود وفق تقارير علمية تصنف ضمن فصيلة القطط، كما النمور والفهود والقطط الأليفة.‎

وشمل الكشف أيضَا تماثيل من الخشب لحيوانات مختلفة منها العجل أبيس (مقدس لدى الفراعنة)، وتماسيح صغيرة الحجم بها بقايا تماسيح محنطة، وتماثيل أخرى لآلهة فرعونية قديمة، وأقنعة مذهبة، وهيكل عظمي لأسد.

وتشهد مصر من وقت لآخر، الإعلان عن اكتشافات أثرية، وتزخر البلاد بآثار تعود لعهد قدماء المصريين الذين بنوا الأهرامات إحدى عجائب الدنيا السبع القديمة.

 

الأناضول