صدمة امرأة بعد معرفة أن حيوانها الأليف فهد وليس قطا (صور) – صحيفة المرصد الليبية
الأرجنتين – صُدمت فلورنسيا لوبو، عندما اكتشفت أن الحيوان الأليف الذي تبنته وترعاه، كان في الحقيقة فهدا وحشيًا، وليس قطة.وقالت فلورنسيا لوبو: “كنت أظن أنها قطة، لقد عثرت عليها مع أخي، لقد كانت هناك بجانب قط آخر صغير وبجانبهم قطة كبيرة ميتة، اعتقدنا أنها قطة مهجورة ولدت للتو”، بحسب شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية.

وقررت السيدة الأرجنتينية أخذ كل القطتين إلى المنزل، حيث حاولت رعايتهما، ولكن لسوء الحظ توفي أحدهما، ولم يتبق سوى الذكر الذي تطلق عليه اسم “تيتو”.

وبعد مرور شهرين من إنقاذ القط الصغير، اصطحبت السيدة الأرجنتينية “تيتو” إلى الطبيب البيطري لإجراء فحص طبي، ولم يكن الطبيب البيطري يعرف ما كان عليه، لكنه اشتبه فيه، وقال إنه ليس قطا طبيعيا.

علمت فلورنسيا لوبو في النهاية أن “تيتو” كان بوما (فهد)، وهي حيوانات تنتشر في أمريكا الجنوبية والجزء الجنوبي من أمريكا الشمالية.

أخذت المرأة الفهد البري إلى محمية “هوركو مول الطبيعية”، ليعيش في المكان الذي ينتمي إليه.

صدمة امرأة بعد معرفة أن حيوانها الأليف فهد وليس قطا (صور)
صدمة امرأة بعد معرفة أن حيوانها الأليف فهد وليس قطا (صور)
صدمة امرأة بعد معرفة أن حيوانها الأليف فهد وليس قطا (صور)
صدمة امرأة بعد معرفة أن حيوانها الأليف فهد وليس قطا (صور)
وكالات