يوم سيء لشورى بنغازي .. القبض على الشقعابي ومقتل إثنين من رفاقه في معارك الجمعة بطرابلس – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق مساء الجمعة ضبط المستشار في مؤسسة الإستثمار الإرهابي عماد الشقعابي بناءً على تعليمات فتحي باشاآغا الذي أسند له تهمة ” منسق العمليات بين تنظيم داعش و أنصار الشريعة ” .  

وقالت الداخلية في بيان عبر صفحتها الرسمية : ” استنفرت الأجهزة الأمنية قواتها و عناصر التحري وقامت  بعملية تتبع المطلوب و رصد تحركاته بشكل دقيق ووفق عمل معلوماتي منظم و تمكنت بفضل الله قوات الدعم المركزي فرع تاجوراء من إلقاء القبض عليه مساء اليوم الجمعة الموافق 29 نوفمبر 2019 ” . 


عماد الشقعابي بعد القبض عليه ممسوكًا بمنديل من أذنه

و أضاف البيان : ” يتم الآن مباشرة إجراءات التحقيق اتجاه المعني و إحالته لمكتب النائب العام لإتخاذ الإجراءات القانونية تجاهه وفق القانون ” .

وحذرت الوزارة في ذات البيان كل “ من تسول له نفسه محاولة زعزعة إستقرار المواطن وزرع الفتنة وإهانة مؤسسات الدولة تحت أي ذريعة أو صفة ومهما كانت مواقفه “ .

جواز سفر الشقعابي بصفته مستشارًا في مؤسسة الإستثمار

 كما توعدت بأنها ستتعامل مع التجاوزات الأمنية والأعمال الإرهابية وابتزاز وتهديد مؤسسات الدولة بكل جدية ووفق الأسس القانونية المعمول بها ، بحسب ذات البيان الذي جاء -عكس التوقعات – خاليًا من أي إشارة لحقيقة أن هذا الإرهابي قد تحصل قبل 20 يوم على جواز دبلوماسي بصفته مستشارًا في مؤسسة الإستثمار .

يوم سيء لشورى بنغازي

في الأثناء وبينما كان البحث جاريًا لضبطه ، لقي إثنين من رفاق الشقعابي في ما يسمى ” مجلس شورى ثوار بنغازي ” مصرعهما امس الجمعة في موجهاتالجمعة وقد نعتهما عدة حسابات موالية لهذا المجلس المتطرف الذي يتواجد غالبية ما تبقى من عناصره مابين طرابلس ومصراتة إما طلقاء في المحاور أو في السجون  . 

علي الريشي مع بوكا العريبي وعدد من مقاتلي الشورى في قنفودة غربي بنغازي – 2016

وهؤلاء الذان قتلا في اشتباكات الجمعة جنوب طرابلس في مواجهات ضد القوات المسلحة هما علي الريشي عضو مجلس شورى بنغازي وكذلك زميله حمد الهوني .

الهوني يتوسط مقاتلين بالوفاق قبل أيام من مقتله وعلى يده أثار إصابة

ويعتبر الهوني والريشي من الفارين المطلوبين للقوات المسلحة في بنغازي وقد شاركا سوية في هجمات ببنغازي على معسكرات وعلى قاعدة بنينا الجوية ضمن إطار المجلس الذي كان يشكل تنظيم انصار الشريعة بقيادة محمد الزهاوى إحدى مكوناته . 

حمد الهوني مع عادل الربيعي

وكان الهوني وهو من سكان حي الصابري  قد نشر قبل أيام قليلة من مقتله صورة له مع الإرهابي عادل الربيعي الفار أيضًا من بنغازي والمتواجد منذ فترة في محاور القتال جنوب العاصمة طرابلس .

إبراهيم الريشي | قُتل

يشار إلى أن الريشي وهو من سكان منطقة الفويهات ببنغازي له شقيقان شاركا  في المعارك هناك ضد القوات المسلحة أحد يدعى إبراهيم كان أحد الذين يجلبون الدعم بحرًا من مصراتة عبر الجرافات وقد لقي مصرعه سنة 2016 بمنطقة سوق الحوت وسط المدينة .

المرصد – خاص

الكشف عن حقيقة حصول ” الشقعابي ” على جواز خاص من الخارجية عبر مؤسسة الإستثمار