امغيب: تهديدات أردوغان محاولة لتصدير أزمة داخلية يعاني منها نظامه – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال عضو مجلس النواب سعيد أمغيب إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يعلم جيدا أنه قد خسر المعركة في ليبيا وأن أتباعه الذين سهلوا له هذا التدخل في الرمق الأخير وعلى وشك الخروج من المشهد السياسي للبلاد.

امغيب وفي تصريح خاص لموقع “العين الإخبارية” أمس الثلاثاء أوضح أن الجيش يجهز الآن بكل قوة لاجتياح العاصمة طرابلس وأن أردوغان يعلم أن أكثر من 90% من الشعب الليبي أصبح يطالب بدخول الجيش للعاصمة طرابلس لأنها تحت حكم المليشيات والمجموعات الإرهابية المدعومة من قبل حكومة فائز السراج.

وأكد أن القوات الجوية الليبية مستعدة للوصول لكل المنافذ البحرية والجوية للتعامل مع القوات التركية إذا حاولت الدخول.

كما شدد على أن الشعب الليبي لن يقبل بأي تدخل تركي على الأرض وأنه سوف يتصدى له بكل قوة،لافتا إلى أن إيصال قوات عسكرية تركية إلى ليبيا يحتاج إلى وقت وجهد كبير قد يستغرق أسابيع أو شهورا في حين أن الجيش قد يدخل إلى طرابلس في أي لحظة.

ولفت امغيب إلى أن المجتمع الدولي والجامعة العربية سيرفضان هذا التحرك بكل قوة،معتبرا أن تهديدات أردوغان لا تعدو كونها زوبعة في فنجان أو محاولة لتصدير أزمة داخلية يعاني منها نظام أردوغان في تركيا.

عضو مجلس النواب إختتم  تصريحه بالقول: “لا يمكن أن يقدم أردوغان على القيام بهذا العمل في هذا الوقت بالتحديد نظرا لعدة أمور منها انتظار مؤتمر برلين وموجة الرفض الدولي لتوقيع مذكرتي التفاهم مع حكومة السراج غير القانونية”.