خبراء امميون: لا يوجد أي دليل يؤكد أن قوات عسكرية سودانية تقاتل في صفوف الجيش الوطني – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أعلن خبراء بالأمم المتحدة أنهم لم يجدوا أدلة موثوقا بها تؤكد ما أوردته وسائل إعلام ليبية عن وجود قوات عسكرية سودانية تقاتل مع قوات الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر.

مجموعة من الخبراء الأمميين وفي تقرير نشر أمس الاثنين نقلته قناة “روسيا اليوم” فند هذه الادعاءات ووصفتها بأنها مزاعم لا أدلة عليها وذكرت أن المجموعة ليس لديها أي دليل موثوق به على وجود قوات الدعم السريع في ليبيا.

كما أكدت أن الكثير من المقاتلين العرب المتحدرين من دارفور الإقليم الواقع في غرب السودان والغارق منذ 2003 في حرب أهلية ومن تشاد المجاورة يقاتلون في ليبيا كأفراد مرتزقة.

كما نوّه التقرير إلى أن عددا من الجماعات المسلحة في دارفور منخرط في الحرب الدائرة في ليبيا وشاركت في العديد من العمليات العسكرية إلى جانب المتحاربين في هذا البلد.

هذا وكانت وسائل إعلام ليبية زعمت في الأشهر الأخيرة أن مئات من عناصر قوات الدعم السريع  القوات شبه العسكرية التي تنضوي رسميا تحت قيادة القوات المسلحة السودانية تم إرسالهم إلى ليبيا للقتال إلى جانب قوات المشير حفتر في معركة طرابلس .