قذاف الدم: ليبيا تحولت إلى وكر لكل عصابات العالم والجماعات الإرهابية – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – قال المسؤول السياسي لجبهة النضال الوطني أحمد قذاف الدم إن التشخيص الخاطئ للأزمة الليبية هو ما ساهم في تأزم الموقف، لافتا إلى أن ليبيا كانت صمام الأمان للقارة الأفريقية ودول الجوار وأن الإجراءات التي اتخذها مجلس الأمن تجاه ليبيا لم تكن وفقا للجنة تقصى حقائق ولم يكن في الحسبان أن تصل الأزمة لهذا المستوى المتصاعد.

قذاف الدم وخلال اجتماع مجلس الأعمال المصرى الأوروبي أمس الأربعاء أشار إلى أن الوضع الليبي تأزم بشكل كبير وتحولت أرض ليبيا إلى وكر لكل عصابات العالم والجماعات الإرهابية، وفقاً لموقع “صدى البلد” المصري.

ولفت الى أن النظام الشرعي في ليبيا يمثل نسبة 70٪ من الشعب إلا أنه لم يمثل الشعب الليبي فى المؤتمرات التى تناقش القضية الليبية، مشيرا إلى أن العالم ينظر إلى ليبيا على أنها برميل نفط وليس شعب لذا لابد من رفع أيديهم عنا حتى يتم حل الأزمة الليبية.

وأكد أن مصر هى الوحيدة التي أعلنت وجود العصابات فى ليبيا في الوقت الذى أكد العالم انها حكومات وجيوش وأن مصر هي الوحيدة التي نجحت في نقل الصورة الحقيقية للوضع الليبي إلى العالم.

ولفت إلى أنه من الضروري سماع صوت ليبيا من خلال من يمثلون الشعب حيث أنهم أصبحوا الصوت الوحيد ويجب على العالم سماعه فى انتخاباتهم الداخلية ولا يجب تجاهل تلك الأصوات الوطنية.

قذاف الدم أوضح أن قانون جنيف يتجاهل الإفراج عن السجناء الليبيين الشرفاء الذين يتعرضون للتعذيب على الرغم من أن غيرهم لديهم قضايا إجرام ويتم الدفاع عنهم فى حقوق الإنسان لافتا إلى ضرورة عودة المهاجرين الليبيين لأراضيهم.