الرئاسي يحذف بيانًا حول أبوقرين ” يستهزئ ” بغسان سلامة ويستبدله بآخر – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أصدر المجلس الرئاسي بوقت مبكر من صباح اليوم الإثنين بيانًا حول ما أسماها ” خروقات المليشيات المعتدية ” قبل أن يقوم بحذفه من صفحته الرسمية على فيسبوك واستبداله ببيان آخر جاء خاليًا من فقرة تضمنت إستهزاءً بالمبعوث سلامة ووصفه بأن أقصى ما يمكنه فعله هو إصدار بيانات الإدانات .

وحمّل المجلس الرئاسي في بيانه المحذوف الذي تمكنت المرصد من حفظ نسخة منه قبل الحذف ،  رعاة الهدنة المسؤولية عن عدم التزام ما وصفه بـ ”  الطرف المعتدي ” بوقف إطلاق النار وقال : ”  لقد وقعنا على وقف اطلاق النار استجابة لتدخلهم وتقديراً لمكانتهم، وإن كنا نعلم بأن هذا المتمرد لا عهد له ” .

البيان المحذوف

كما دعا  المجلس في فقرة محذوفة :”  مجلس الأمن الدولي خاصة الخمسة الكبار من أعضائه، الذين شاركوا وساهموا بصياغة بيان مؤتمر برلين، بأن يتحملوا مسؤولياتهم تجاه الخروقات المتكررة للمليشيات المعتدية للهدنة ولمقررات المؤتمر، والتي أدانها بشدة المبعوث الأممي إلى ليبيا ويبدو أن هذا اقصى ما يستطيع فعله ” .

كما دعاهم في فقرة محذوفة أخرى لموقف حازم تجاه ما أسماها : ” مرتكبي الجرائم التي عددها الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيريش في تقريره الأخير، وتعتبر انتهاك صارخ للقانون الإنساني الدولي، وقانون حقوق الإنسان الدولي، وكافة المواثيق الدولية ” .

البيان الثاني بعد البيان الاول المحذوف

أما في بيانه الذي نشره بعد حذف الأول فقد حذف الفقرة التي ينتقد فيها المبعوث غسان سلامة ويستهزئ به كونه لا يملك الا اصدار بيانات الادانة وأضاف فيه أنه سيراجع موقفه من المشاركة في أي حوارات مستقبلية .

المرصد – متابعات