مكياج الأمهات أثناء الحمل يهدد الأطفال بالسمنة – صحيفة المرصد الليبية

ألمانيا – كشفت دراسة حديثة أن النساء الحوامل اللائي يستخدمن المكياج هن الأكثر عرضة لإنجاب أطفال بدينين لأن المواد الكيميائية يمكن أن تصل إليهم في الرحم.

وقام الباحثون بقياس مستويات بوتيل بارابين (BuP) في بول 629 من الأمهات، ووجدوا تركيزا أعلى عند أولئك اللواتي يستخدمن مستحضرات التجميل.

كما وجدت النتائج أن أطفال أولئك النساء كانوا أكثر عرضة لزيادة الوزن في السنوات الأولى من حياتهم، وخاصة الفتيات.

وحذر العلماء في ألمانيا من أن مركبات البارابين قادرة على التسرب في الجسم عن طريق الجلد، ثم الانتقال إلى المشيمة، مع احتمال إيذاء الطفل.

ووجدت دراسات أخرى أجريت على الفئران أن مركبات بوتيل بارابين تضعف الجينات التي تنظم استهلاك الغذاء في منطقة المخ تحت المهاد.

وكان هناك انخفاض في التعبير عن مستقبلات هرمون الليبتين، الذي، في ظل الظروف العادية، ينظم وزن الجسم من خلال موازنة تناول الطعام.

وتستخدم مركبات بوتيل بارابين كمادة حافظة لأنها تحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا والفطريات، وتوجد في معظم منتجات المكياج طويلة الأمد، مثل أحمر الشفاه وكريمات الأساس.

ويدخل البارابين جسم الإنسان بشكل أساسي من خلال البلع أو امتصاص الجلد ويمكن اكتشافه عادة في البول والدم وحليب الثدي.

وقام الباحثون بقيادة الدكتور توبياس بولت، من معهد هيلمهولتز للأبحاث في لايبزيغ، بالإبلاغ عن نتائجهم في مجلة Nature Communications.

ونظر الفريق في مستويات المادة الكيميائية في النساء المشاركات في الدراسة خلال حملهن بين عامي 2006 و2008.

ووجد الفريق أن الأمهات اللائي استخدمن مستحضرات التجميل التي تحتوي على البوتيل بارابين، كان لديهن أطفال أكثر عرضة لزيادة الوزن في وقت مبكر من مرحلة الطفولة، “مع اتجاه أقوى في الفتيات”.

المصدر: ديلي ميل