عميد بلدية الكفرة: إنهاء حالة الانقسام السياسي وتوحيد المؤسسات الليبية من شروط إعادة فتح الحقول النفطية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال عميد بلدية الكفرة مفتاح أبو خليل إن النقاش الدائر في الوقت الراهن يتمثل في الشروط الواجب توافرها من أجل إعادة فتح الحقول النفطية.

أبو خليل وفي تصريح خاصة لوكالة “سبوتنيك” اليوم الأحد أوضح أن الشروط التي تفرضها القبائل بالمنطقة الشرقية وحوض النفط والماء والغاز في الوقت الراهن تتمثل في ضرورة إسقاط اتفاق الصخيرات وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

ووصف أبو خليل إعادة توزيع الثروة الليبية على كامل أنحاء ليبيا وربوعها بشكل عادل يضمن حقوق الشعب والمناطق الليبية كافة.

كما طالب بضرورة إنهاء حالة الانقسام السياسي وتوحيد المؤسسات الليبية بشكل عاجل منها مصرف ليبيا المركزي والمؤسسات الرقابية.

عميد بلدية الكفرة دعا البعثة الأممية بضرورة مراعاة مناطق حوض النفط والغاز والماء في الجنوب الشرقي والغربي ودورها في عملية الاستقرار وحل أزمة الصراع الدائر.