الأغنية التي كانت شرارة الحب الأولى بين شاكيرا وبيكيه.. Waka Waka – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ج افريقيا – مَن منا لا يذكر الأغنية الرسمية لكأس العالم عام 2010، التي أدتها المغنية الكولومبية شاكيرا عندما استضافت جنوب إفريقيا كأس العالم لأول مرة؟

عدا عن أهمية الحدث الذي صممت الأغنية من أجله، ساهمت عوامل عديدة أخرى في رواج Waka Waka حول العالم، لعل أبرزها اللحن غير التقليدي الذي يبث الحماس في النفس، والفيديو التصويري الذي جمع لقطات لأهم لاعبي كرة القدم وكأنهم عائلة واحدة.

الأغنية مقتبسة من أغنية شعبية كاميرونية غناها الجنود العائدون من الحرب العالمية الثانية، لتصبح لاحقاً فلكلوراً شعبياً في المنطقة، وبالرغم من النجاح المذهل الذي حققته فإنها أثارت جدلاً بين مواطني جنوب إفريقيا الذين خاب أملهم بتأدية شاكيرا للأغنية، إذ كانوا يتوقعون أن يؤديها أحد المغنين المحليين.

ذكرت شاكيرا في إحدى مقابلاتها أن هذه الأغنية من أهم الأغاني في حياتها؛ وذلك لأنها كانت السبب في لقائها مع حبيبها لاعب الكرة الإسباني جيرارد بيكيه.

احتلت الأغنية المرتبة الأولى في قوائم الأغاني الأكثر استماعاً في العديد من البلدان فور إصدارها عام 2010، وحصلت لاحقاً على شهادة البلاتين من قبل RIAA لبيعها أكثر من مليون نسخة في الولايات المتحدة وحدها، إضافة إلى ملايين النسخ حول العالم ما يجعلها أحد أكثر أغاني شاكيرا مبيعاً على الإطلاق.

وبحلول 2020 تجاوزت مشاهدات الأغنية 2.4 مليار على يوتيوب لتصبح بذلك الأغنية رقم 27 في قائمة الأغاني الأكثر مشاهدة على المنصة على الإطلاق، وتم اختيارها كأفضل أغنية  لكأس العالم في كل العصور من قبل العديد من المنصات مثل Billboard و BuzzFeed و Dallas Observer و The Sydney Morning Herald