الإمارات تلغي تصريح رحلة طيران لإعادة مواطنين روس من دبي – صحيفة المرصد الليبية

الإمارات العربية – ألغت سلطات الطيران المدني في الإمارات تصريحا كانت قد منحته لشركة الطيران الروسية “بوبيدا” لتنفيذ رحلات لإعادة ركابها من هناك بحسب ما أعلنته الدائرة الصحفية للشركة.

وفي ظل انتشار فيروس وكورونا والإجراءات الاحترازية التي فرضتها الحكومة الروسية لمكافحة انتشاره، علقت “بوبيدا” منذ 20 مارس الجاري رحلات الطيران بين موسكو ودبي، لكن الشركة قررت تنفيذ 4 رحلات من دبي لإعادة ركابها من الإمارات.

وقالت الشركة الروسية، إن السلطات الإماراتية رفضت اليوم إعطاء الإذن بالهبوط في مطار دبي لطائرة كانت متجهة لإعادة ركاب الشركة من هناك، ما اضطر الشركة لقطع الرحلة والهبوط بالطائرة في مطار ماختشكالا الروسي، بانتظار الحصول على تصريح جديد من الإمارات.

وعلقت الدائرة الصحفية على الإجراء الإماراتي قائلة، إنها “المرة الأولى التي نواجه فيه حالة عندما تقوم سلطات طيران في بلد ما بإلغاء تصاريح دون تقديم أية توضيحات، رغم أنها قد منحت تصريحا لتنفيذ رحلات لإعادة الركاب”.

وأشارت إلى أن 189 راكبا في دبي بانتظار هذه الطائرة لإعادتهم إلى روسيا، مشددة على أن الشركة الروسية تبذل كل ما في وسعها لحل المشكلة.

وقررت روسيا على غرار دول أخرى حد الحركة الجوية على خلفية جائحة فيروس كورونا. واضطرت شركات طيران عديدة لإلغاء عدد من الرحلات الجوية في ظل هذه القيود.

المصدر: ” نوفوستي”