غزة.. مركز حقوقي يحذر من تدهور المنظومة الصحية حال تفشي كورونا – صحيفة المرصد الليبية

غزة – حذر مركز حقوقي فلسطيني، من “تدهور كارثي” قد يصيب المنظومة الصحية في قطاع غزة في حال تفشي فيروس كورونا، بسبب الحصار الإسرائيلي.

وقال المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان (غير حكومي) امس في بيان “يتابع المركز بقلق شديد الأوضاع الصحية في غزة، ويحذر بجدية من تدهور كارثي قد يصيب القطاع حال تفشّي فيروس كورونا فيه”.

وأضاف: “تعاني المرافق الصحية في غزة، أصلاً، من تدهور خطير ناجم عن سياسة الحصار الذي تفرضه سلطات الاحتلال الإسرائيلية على القطاع منذ 13 عاما”.

وأكد المركز على أن المسؤولية الأولى في توفير الإمدادات الطبية لسكان قطاع غزة تقع على إسرائيل، وعليها اتخاذ جميع التدابير الوقائية الضرورية المتاحة لمكافحة انتشار الأمراض المعدية والأوبئة.

المركز دعا المجتمع الدولي ومنظمة الصحة العالمية “إلى الضغط على إسرائيل من أجل إجبارها على الالتزام بواجباتها، والسماح بإدخال كافة الاحتياجات الطبية إلى قطاع غزة، وخاصة الأجهزة والمعدات الطبية اللازمة للفحص الطبي لفيروس كورونا”.

وفي وقت سابق، أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، أنها تعاني من نقص حاد في 39 بالمائة من الأدوية الأساسية، و23 بالمائة من المستهلكات الطبية، و60 بالمائة من لوازم المختبرات وبنوك الدم، إضافة إلى شح مواد الفحص المخبري لكورونا، بفعل الحصار الإسرائيلي.

وفجر الأحد، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة اكتشاف أول إصابتين بكورونا في القطاع.

وحتى مساء الثلاثاء، أصاب كورونا أكثر من 415 ألف شخص بالعالم، توفي منهم ما يزيد على 18 ألفا، فيما تعافى أكثر من 108 آلاف.

 

المصدر : الأناضول